جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 16 أبريل 2019

وزير التربية وخطورة التعليم الخاص

الوضع في بعض مدارس التعليم الخاص خطير جدا  على المستوى الاخلاقي والتربوي والاجتماعي ، ومع الاسف ان وزير التربية د. حامد العازمي لم يتحرك لتصحيح هذا الإعوجاج .
الاخ وزير التربية د. حامد العازمي ، اعتقد انك تتفق معي في ان اختلاط الاطفال مع شباب في سن المراهقة ، كمن يضع البنزين بجوار النار ، وبه خطورة كبيرة على سلوكيات الطلبة .
فبعض المدارس الخاصة - البنين - تحتوى على ثلاثة مراحل - ثانوي - متوسط-  ابتدائي وتكون ساحة الفرصة تحتوي على الثلاث مراحل في وقت واحد ، ودورات المياه واحدة ، والكل يعلم ان الفئة العمرية لمرحلة الثانوية هي مرحلة المراهقة وهي اخطر مرحلة تمر على الشاب ، وهذه بها خطورة للغاية ، وتهيئة تامة للتعرض للاعتداء الجنسي ، من قبل بعض طلبة مرحلة  الثانوية لطلبة مرحلة الابتدائي أو المتوسط. هذا من جانب ، ومن جانب آخر فالكل يعلم ان الطفل مقلد لمن هو اكبرمنه سنا ، واغلب طلبة الثانوية مدخنون ، لذلك كيف يتم جمع اطفال في مرحلة الابتدائي مع شباب في الثانوية في عمر المراهقة ، أليس هذا يعد خطراً على سلوكيات وتربية الاطفال.
فاحد المعلمين في هذه المدارس يقول لي اضطررنا ان نجعل فرصة الابتدائي في فصولهم ، حتى لا يختلطون مع طلبة الثانوية ، ولكن تختلط جميع المراحل مع بعضها في الساحة قبل طابور الصباح ، وان بعض دورات المياه ابوابها مكسرة ، والفصل يحتوي على اكثر من 40 طالباً .
الاخ وزير التربية ،،، مبنى تعليمي واحد ، ويضم بين جدرانه طلبة ابتدائي ومتوسط وثانوية ، وبعض الفصول يصل بها عدد الطلبة الى اكثر من 40 طالباً ، هل تعتقد ان الهدف التعليم  أم الربحية فقط.
لذلك اتمنى منك يامعالي وزير التربية ان تشكل لجنة لزيارة  المدراس الخاصة وبشكل مفاجئ وخصوصا مدارس المناطق الخارجية ، لتطلعوا على صلاحيات الفصول والطاولات ودورات المياه وكل الوسائل التعليمية ، وإننا على ثقة بأنك ستنصدم من تقرير اللجنة حول صلاحيات بعض المدارس .
كذلك اتمنى منك وبشكل عاجل ايقاف تراخيص المدارس التي تضم جميع المراحل في مبنى واحد ، لانها تشكل خطرا على سلوكيات الطلبة ، وقد تعرض الاطفال منهم للاعتداءات .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث