جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 09 نوفمبر 2008

لأننا لا نخاف الظلام

فاضل الأحوازي
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

لقد شاب رأس الليل وتبرجت الارض الكريمة وسل سيف الصبح من‮ ‬غمد الظلام،‮ ‬ونورت حدائق الجو،‮ ‬كم اشتاقت النفوس،‮ ‬وهامت لرؤية الوطن ثانية ظاهرة نفوسكم‮ ‬يا أهل الهوى،‮ ‬وان كنتم قلة قليلة،‮ ‬ولكن لم ولن‮ ‬يوجد في‮ ‬قاموسكم ايها الرجال‮ ‬يا عشاق الوطن زمهرير ازرق وان دبت عقارب البرد ما دبت،‮ ‬لأننا عرب والعرب لا تخاف الظلام،‮ ‬لأن شمسنا لا تلبس جلباباً‮ ‬وقد رمت جمرات الظهيرة من كبد السماء كي‮ ‬لا‮ ‬يأتي‮ ‬الشتاء بكلكله،‮ ‬ولو كنا وحيدين والوحدة قبر الأحياء،‮ ‬،ولكننا اصحاب حق والحق لابد ان‮ ‬يسترد ان كان بالقوة او بالمروة،‮ ‬ومهما لعب الدهر وان حشدوا حشودهم وجاشت جيوشهم فكونوا‮ ‬يا أهل الحق‮ ‬يداً‮ ‬واحدة حلماء ورحماء بينكم حتى نسترد حقنا الذي‮ ‬ضاع من‮  ‬نفس الظلام،‮ ‬وتذكروا قول العظماء ومنهم أسد الصحراء عمر المختار الذي‮ ‬قال‮: ‬نحن لن نستسلم،‮ ‬ننتصر او نموت،‮ ‬فيا مرحباً‮ ‬بالموت في‮ ‬سبيل الوطن‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث