جريدة الشاهد اليومية

السبت, 06 أبريل 2019

زيارتي لنغم الصباح

هناك ذكريات جميلة تبقى في ذاكرة الإنسان لا تنسى يقابلها على الضفة المقابلة لها ذكرى سيئة جدا يود ذات الإنسان أن ينتشلها من عبق وروح الذاكرة ما حيي طول حياته. لله الحمد والمنة أن منَّ الله علينا بنعمة الإسلام فولدنا لأباء وأمهات مسلمين فهي نعمة بحد ذاتها نحسد عليها، جبلنا بهذا الدين وكفلنا بأخلاق فالدين تعامل وأخلاق وسمو أخلاق الإنسان مؤشر على مدى رقيه أو انحداره.
هي الأخلاق تنبت كالنبات.. إذا سقيت بماء المكرمات
هيهات هيهات تكتم في الظلام مشاعل «مقتبس»
انتهت أيامي القليلة بتنسيق وإعداد لرحلة منظمة من قبلي لزيارة  برنامج نغم الصباح لمحطة مارينا إف إم كمكافأة لجهودهن ومشاركتهن المثمرة في ورش عدة، إضافة للطالبات المشاركات في مسابقة أوائل الطلبة وقريبات القلب إعلاميات نشاط الإذاعة المدرسي ، تم التنسيق والترتيب على أكمل وجه وأتت الموافقة ووزعت موافقة أولياء الأمور على الزيارة وتحديد اليوم الموعود والتنسيق مع إدارة المتابعة والعلاقات العامة في المحطة وفي يوم واحد سابق لليوم المحدد هات يا شكاوى وكلام زايد ماله أول من تال ومن خارج نطاق الدائرة المكافئة
«أبلة أخذينا معاج بالرحلة تكفين»
«بنات تكفون لا تحننون يا بيصير فينا شي يا بتتكنسل الرحلة».
المتنبأة نونو صدقت في تنبأها وأحاسيسها الجميلة، أستاذة نوير أنرفضت رحلتج بناء عليه سوف يسمح لك بزيارة للمحطة مع المعلمات فقط دون الطالبات بشرط الحصول على موافقة إدارة الأنشطة حالا.
تمت الموافقة على الزيارة وتم شرح التفاصيل للقائمين على البرنامج والوصول باكرا للمحطة قبل الموعد المحدد بربع ساعة، ولكن الصدمة الكبرى غياب السيد حسن عن الاستقبال وأخته السيدة ضيافة وغياب أختهما الكبرى رحابة وقهوة زيادة سكر مع مجموعة بهارات مالهم أي علاقة بالموضوع.
ما تعلمته من هذه الزيارة التي لن أنساها طيلة حياتي وسوف أتداولها حزاية أحازي بها الصغار من أمام شباك كشك نونو بأن الأخلاق يسمو بها الإنسان قد يرتفع بها إلى أعلى مقام وقد يدنو بها إلى أسفل الدرجات.
قالوا وقلنا عن الأخلاق:
وأحسن منك لم تر قط عيني
وأجمل منك لم تلد النساء.
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت
فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا
- الخلوق صدوق والعنيف ضعيف والأصيل نبيل والحليم حكيم والشريف عفيف.
- قال الله تعالى في كتابه العزيز «ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك» آل عمران «159».
- في سعة الأخلاق كنوز الأرزاق.
فمن حسن الأخلاق كف الأذى وبذل المعروف وحلاوة اللسان والصبر على الناس.
- خزعبلات قصصية بيد السيد خرافة *
يحكى أن هناك زائرة طرقت الباب بثلاث طرقات على أصحاب المنزل فخرجت منه كوماري.
كوماري :نعم ماما أنتي شنو يبي.
حورية : نادي ماما نادية.
كوماري : زين ماما أنتي يقعد هني لا يروح مني مناك.
نادية : أهلا حورية شلونج، أعتذر منج ما نقدر نستقبلج اليوم مرينا وقت ثاني عشان أنسق معاج على موعد ثاني.
حورية: شكرا حبيبتي بس على فكرة نادية ترى أنا مخلية شغلي وياية أزورج اليوم.
نادية : حبيبتي حورية ما نقدر نستقبلج في بيتنا اليوم يعني فوق أنج ياية عندنا ومو يايبة معاج لا جاي ولا قهوة ولا حتى ماعون حلو زافة خدامتنا كوماري.
حورية: متى زفيتها أنا أهي قالتلي قعدي هني لا يروح مني مناك.
نادية: مع السلامة حورية أعتذر منج عندي شغل.
حورية : شفيها هاذي أنزين وين ابتسامتج وين الأخلاق وين حسن الضيافة والسيدة رحابة «انتهت»
- حكمة ونهاية
اللهم اجعلني ممن يسمو بأخلاقهم ويشار عليهم حتى ولو في الغيبيات، طاب صباكم متابعيني صباحي جميل كجمال أخلاقكم وأرواحكم دمتم لي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث