جريدة الشاهد اليومية

السبت, 12 يناير 2019

كانستابل يعاني الرفض والفقر

أستاذ التأثيرية الرومانسية جون كانستابل 1776-1837 له هذه الأيام في المتاحف الانكلبزية ما يزيد على مئة عمل فني مختلف بين الألوان الزيتية والمائية والفحم والرسم بأقلام الرصاص إلى جانب رقم مجهول لكن الأعمال في بعض القصور والبيوت الانكليزية التي استطاع آباؤهم أو أجدادهم  شراءها بين عامي 1824 وإلى يوم وفاته فبقيت تلك الأعمال ذخيرة مالية يرتفع يوما بعد يوم قيمتها دون علم مالكيها الأحفاد وأبناء الأحفاد ففي عام 1819 وبعد مرور ثلاث سنوات من زاوجه من السيدة ماريا كوكينال استطاع جون كانستابل بيع أول لوحة من لوحاته وبسعر زهيد ليستطيع مجاراة صعوبة حياته الأسرية تحت الضغط المالي المتردي بعد أن ضاعت ثروته التي ورثها من والده بعد وفاته وقيمتها لا تزيد على العشرين ألف جنيه استرليني هدرت بالصفقات والمشاريع التجارية الفاشلة فاضطر الفنان إلى الانتقال من مسكن إلى آخر توفيرا للأجرة الشهرية التي كانت ترهق كاهله، وهو أب لسبعة اطفال منهم بنت واحدة.
جون كانستابل أحب ماري حباً لا يقاس بالمعطيات المادية وهي بذات الوقت بادلته الحب لدرجة تخطت حدود الخيال والتوقعات المحيطة به في تلك الأزمنة لدرجة أنه كتب لشقيقه ريتشارد رسالة يقول فيها انني أعيش أكثر حياتي صعوبة بعد مفارقة ملاكي التي كنت أصب عليها كل همومي فأجد بين يديها البلسم والونس والمساندة، نعم ماتت ماري في عام 1828 وتركت خلفها فنانا عظيما مثل كانستابل يحمل عناء تربية 7 اطفال بظروف مادية تتخطى معنى كلمة القساوة فعاش بعدها تسع سنوات أسير الكآبة والحزن والأسى ومرارة العيش والخوف على مستقبل براعم صغيرة لم تنضج بعد لمواجهة الحياة التي خلفها لهم جون كانستابل خاوية من الدرهم والدينار والبيت يعج بأعمال غنية رائعة كانت وما زالت أيقونة لتاريخ الفن الانطباعي الرومانسي الإنكليزي قيمتها المادية ملايين من الجنيهات الاسترلينية لم تنفق منها جنيها واحدا على أطفاله السبعة وعاش هو يعاني الفقر وقصة رفض والد زوجته لزواجه من ابنته،  وهذا حديث آخر لنا به شوط آخر ينحصر بين عام 1806 وعام 1816 الذي وافق الأب الارستقراطي على قران ابنته بالفنان جون كانستابل. وللحديث بقية بإذن الله.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث