جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

إلى وزير المالية ومدير عام بنك التسليف والادخار

اليوم يتم منح 70  الف دينار لمن يريد شراء منزل ، وهذا المبلغ كان مجديا قبل ارتفاع اسعار العقار بنسبة 100٪‏  ، ولكن بعد عام 2010 اقل سعر منزل وهو بيت ذوي الدخل المحدود وغير مبني وانما على وضعه الحكومي ، تجده 140 الف دينار ، بعدما كان سعره بـ 60 الف دينار .
الأخ وزير المالية ومدير بنك التسليف والادخار ، لديكم قرار ، وهو ان من باع منزلاً بسعر يفوق الـ 300 الف دينار يحرم من القرض ، وهناك مناطق جديدة وهي قسائم ارض وقرض ، فأقل بيت مساحته 500 متر وعبارة عن دورين وسرداب ، يباع بـ 320 الف دينار ، وهذا في منطقة الجهراء ، وهي ارخص العقارات بالكويت ، أما في المناطق الاخرى فتكون اغلى ، وعند البيع يزودكم ويزود  التسجيل العقاري بعقد يفيد بأنه باع المنزل بـ 280 الفا ، بعدما يتفق مع المشتري حتى لا يحرم من الـ 70 الفا ، وبالتالي يبيع البيت 320 الف دينار وايضا حصل على 70 الفا ، بطريقة التحايل ، فهذا القرار غير مجد ، وفتح المجال للتحايل ، كذلك لا يوجد منزل بالكويت   عبارة عن قسيمة ارض وقرض تجد سعره اقل من 320 الف دينار ، فأين خبراؤكم من هذا التحايل الذي لجأ اليه البعض ؟ فلا توجد قسيمة اقل من 300 الف خصوصا اذا كانت جديدة ولم تسكن بعد ، وتم ايصال التيار الكهربائي اليها حديثا .
بل الكارثة يا سعادة الوزير ومدير بنك التسليف، والمصيبة، ان  البعض يبيع قسيمه مساحتها  400 متر او اكثر، ومكونة من ثلاثة ادوار وسرداب ، بسعر 350 الف دينار اذا موقعها مقبول ، أما اذا موقعها رأس ، فتباع بـ 400 الف دينار ، ثم يحضر لكم لتسجيل العقار  عقدا من احد مكاتب العقار بانه باع بـ280 الفا ، باتفاق مع المشتري على ذلك ، ويحصل على الـ 70 الفاً مرة اخرى، وخبرائكم نائمون فهل يوجد بالكويت قسيمة مساحتها 400 متر أو 500 متر ومكونة من 3 ادوار وسرداب بسعر 280 الفاً وفي منطقة جديدة؟ اذا عندكم انا اشتريها  «وأبوس راسكم بعد» ، لذلك يا معالي وزير المالية ومدير عام بنك التسليف، انتبهوا لهذا التحايل على القانون  الذي حصل  وبشكل متكرر، وسيحصل مستقبلا ، وانتم لا اعلم هل تعلمون ؟ أم تغطون في نوم عميق ، فإن كنتم تعلمون فمصيبة ، وان كنتم لا تعلمون فالمصيبة اعظم ، فهذا مال عام ويجب الحرص عليه ، وايضا هذا قانون والتحايل عليه جريمة، فانتبهوا ... انتبهوا .. انتبهوا .. اللهم بلغت .. اللهم فاشهد .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث