جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 28 أكتوير 2018

عودة الجناسي... درس في الوطنية

المكرمة الأميرية السامية بعودة الجناسي المسحوبة دليل أكيد على ان الكويت كبيرة بمكانتها وقراراتها وسيادتها وحبها لأبنائها جميعاً. هذه المكرمة تثبت للعالم اجمع ان قيادة الكويت وعلى رأسها صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله ورعاه، حريصة كل الحرص على أن يظل أبناء الكويت يداً واحدة، وقلباً واحداً، وأن تظل الوحدة الوطنية قوية متماسكة، وأن الكويت أكبر من كل الخلافات والاختلافات بالرأي، وأن متانة الوحدة الوطنية قادرة على تجاوز كل الصعوبات والتحديات، وأن سماء الكويت تبقى على الدوام صافية مهما مرت بها الغيوم السود.
وبهذه المناسبة فإننا ندعو اصحاب الجنسيات التي اعيدت اليهم ان يستفيدوا من هذا الدرس الوطني وان يضعوا في الحسبان ان الكويت هي الملاذ والحصن المنيع، وهي الحضن الدافئ والقلب الكبير، وهي الاولى  الاخيرة، وهي واحة الأمن والأمان والخير والسلام، وعليهم ان يراجعوا أنفسهم ويعيدوا حساباتهم وألا ينجرفوا مرة أخرى وراء شعارات معادية للكويت، ولا يستمعوا الى الاصوات الخارجية الحاقدة التي تريد لهذا الوطن الجميل ان يدخل في الصراعات والمتاهات والمشاحنات، ونأمل ان نرتقي جميعا الى مرتبة حب الكويت والاخلاص لها، والابتعاد  عن كل ما من شأنه ان يعكر صفو وحدتنا الوطنية وتلاحمنا واتحادنا كشعب يحب قيادته ويلتف حولها بأمانة واخلاص وصدق، وان نفوت الفرصة على كل من يريد ببلادنا سوءاً.
حفظ الله الكويت وأهلها من كل مكروه، وأدام علينا نعمة الامن والامان والسلام، بقيادة صاحب السمو الأمير قائد العمل الإنساني، وسمو ولي عهده الأمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث