جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 01 سبتمبر 2008

مبارك عليكم الشهر

خالد خليل القطان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

كعادته‮ ‬يأتي‮ ‬شهر رمضان الكريم ليملأ قلوبنا بالتفكير والتمعن في‮ ‬خلق الله عز وجل،‮ ‬وشغل الألسنة بالذكر والحواس كلها بطاعة الله عز شأنه‮. ‬فشهر رمضان مناسبة للتعرف على الشريعة الإسلامية عن قرب،‮ ‬فللأسف لا‮ ‬يعلم بعض من الناس فضائل شهر رمضان،‮ ‬فيستقبلونه كغيره من الشهور،‮ ‬مع ان الله عز وجل فضله بفضائل عظيمة،‮ ‬ومن ذلك قول الرسول صلى الله عليه وسلم‮ »‬اذا جاء رمضان‮  ‬فتحت أبواب الجنة،‮ ‬وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين‮«.‬
وقال الله تعالى‮: »‬كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون‮« ‬فشهر رمضان شهر صبر كما قال النبي‮ ‬صلى الله عليه وسلم،‮»‬فلا‮ ‬يرفث،‮ ‬فان سبه أحد او قاتله فليقل اني‮ ‬صائم‮«.‬
فالصيام أحد الأركان العظيمة في‮ ‬الاسلام،‮ ‬وشهر رمضان هو شهر الرحمة،‮ ‬والمواساة وقضاء حوائج الفقراء،‮ ‬فعن النبي‮ ‬صلى الله عليه وسلم‮ »‬من فطر صائما كان له مثل اجره من‮ ‬غير أن‮ ‬ينتقص من أجر الصائم شيئا‮«.‬
وعن النبي‮ ‬صلى الله عليه وسلم‮ »‬ما أتى على المسلمين شهر خير لهم من رمضان،‮ ‬ولا أتى على المنافقين شهر شر لهم من رمضان‮«.‬
وشهر رمضان هو شهر الشفاعة والحسنات،‮ ‬والنصح لكل المسلمين،‮ ‬وشهر التعاون على البر والتقوى،‮ ‬واغتنام الخيرات من الصوم والنوافل والصدقات‮.‬
وفي‮ ‬هذا الشهر ليلة القدر المباركة التي‮ ‬قال الله تعالى فيها‮: »‬ليلة القدر خير من ألف شهر‮«‬،‮ ‬وقال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم‮: »‬من قام ليلة القدر ايماناً‮ ‬واحتساباً‮ ‬غفر له ما تقدم من ذنبه‮«.‬
نسأل الله ان‮ ‬يوفقنا في‮ ‬هذا الشهر الكريم ويقبل أعمالنا،‮ ‬ويغفر لنا ما تقدم وما تأخر،‮ ‬ونبارك للأمة الاسلامية هذا الشهر الفضيل اعاده الله علينا باليمن والبركات‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث