جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 22 مايو 2008

لأننا نتكامــل ‮ ‬ولا نتفاضــل

المحامي‮ ‬خالد خليل القطان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

أحسست برغبة جامحة وبنية صادقة وبمسؤولية كاملة‮ ‬غير منقوصة كوني‮ ‬كاتباً‮ ‬في‮ ‬صفحة آراء وأفكار لجريدتي‮ »‬الشاهد‮« ‬الموقرة ورجل قانون،‮ ‬ان أرد على ما ذكره زميلي‮ ‬الأخ محمود القلاف في‮ ‬مقالته‮ » ‬إلى الإدارة العامة للطيران المدني‮« ‬ليوم‮ ‬5‮/‬21‮ ‬الأربعاء الماضي‮.‬
ما بين المسافر والناقل الجوي‮ ‬عقد إذعان ويقصد به أنه لا‮ ‬يحقق مصلحة المسافر وإنما‮ ‬يخدم مصالح شركات الطيران الكبرى،‮ ‬وأنا بصدد‮  ‬القيام باقتراح أقدمه من خلال قنواتي‮ ‬الخاصة قريباً‮ ‬ويتضمن تحقيق التوازن الكامل في‮ ‬الحقوق والالتزامات المتبادلة بين الناقل الجوي‮ ‬والمسافر فقانون رقم‮ ‬31‮ ‬لسنة‮ ‬1987‮ ‬بشأن تنظيم الناقل الجوي‮ ‬في‮ ‬الكويت أصفه بأنه قانون عام وفضفاض ونصوصه بعيدة عن متناول المواطن حيث‮ ‬يفتقد القانون الى التعريف به وضمه الى اتفاقيات وبروتوكول لاهاي‮ ‬ومونتريال فألاحظ أي‮ ‬خلاف المسافر مع الناقل الجوي‮ ‬يلجأ التقاضي‮ ‬إلى المسؤولية العامة في‮ ‬القانون المدني‮ ‬بدلاً‮ ‬من ترجمة الاتفاقات التي‮ ‬انضمت اليها الكويت وتقديمها للقضاء للفصل فيها‮.‬
قرر القانون‮ ‬غرامة قدرها‮ ‬500د.ك‮ »‬خمسمائة دينار كويتي‮« ‬عن كل مخالفة حجز وهمي‮ ‬يقوم بها مكتب السياحة والسفر ويحق للمسافر الرجوع الى مكتب السياحة بموجب المسؤولية العقدية إذا ما كان الحجز مرتبطاً‮ ‬بعقد ما،‮ ‬وإذا لم‮ ‬يستطع المسافر تقديم العقد وهو التذكرة ومستلزماته‮ ‬يستطيع ان‮ ‬يلجأ للمسؤولية التقصيرية للمطالبة بحقه إذا اكتملت اركانها من‮ »‬خطأ وضرر وعلاقة نسبية‮« ‬بينهم وحول التزامات شركات‮  ‬الطيران بالنسبة للمسافر في‮ ‬حيال تأخير الرحلة فإن شركة الطيران ملزمة بقبول المسافر واتمام وثيقة سفره وعليه تنقله الى وجهته المتفق عليها في‮ ‬أول طائرة مغادرة على الخطوط المتفق عليها أو ترتب له السفر على شركة طيران بديلة إذا كانت هناك ظروف أدت الى تأجيل الرحلة علماً‮ ‬بأن نص القانون فرض‮ ‬غرامة‮ ‬500‮ ‬د.ك على كل مخالفة إلى جانب استحقاق المسافر للتعويض في‮ ‬حال اصابته بضرر جراء خطأ شركة الطيران،‮ ‬ما الاجراءات القانونية التي‮ ‬يجب أن‮ ‬يتخذها المسافر في‮ ‬حالة مخالفة شركات الطيران التزاماتها وذلك حفاظاً‮ ‬لحقوقه؟ عليه اللجوء إلى الادارة العامة للطيران المدني‮ ‬لبحث شكواه امام اللجنة المشكلة بمعرفتها فمن اختصاصاتهم‮: ‬
اولاً‮: ‬النظر في‮ ‬الشكاوى المقدمة ضد اشخاص السوق بسبب ما‮ ‬يقع منهم أو تابعيهم من مخالفات ويحق للجنة مجاوزة الشخص المخالف بالانذار او مصادرة كل من التأمين الذي‮ ‬أودعه أو وقف الترخيص لمدة لا تتجاوز ستة اشهر أو الغائه وذلك دون الاخلال باخطاء سلطات التحقيق بالواقعة إذا انطوى على جريمة جنائية‮.‬
ثانياً‮: ‬الفصل في‮ ‬كل المنازعات التي‮ ‬تنشأ بين كل من شركات الطيران ووكلائها المعتمدين مع المسافر أو العكس‮ »‬التزامات المسافر‮«‬،‮ ‬وبالنسبة لقانون النقل الجوي‮ ‬في‮ ‬كل التشريعات الدولية فإن التزامات المسافر تتمثل في‮ ‬دفع اجرة النقل مقابل حجز مقعد له على الطائرة واحترام تعليمات الناقل الجوي‮ ‬التي‮ ‬تحتم عليه التواجد في‮ ‬مطار القيام في‮ ‬الميعاد الذي‮ ‬تحدده جداول مواعيده تمهيدا للإقلاع والخضوع لاجراءات التفتيش الذاتي‮ ‬التي‮ ‬تقوم بها سلطات المطار‮.‬
يلتزم الناقل بتزويد المسافر بتذكرة سفر متمثلة على‮  ‬البيانات الالزامية ونقل المسافر من مكان القيام الى مكان الوصول على متن طائرة صالحة للملاحة الجوية،‮ ‬والالتزام كذلك بضمان سلامة المسافر اثناء فترة النقل الجوي‮ ‬ونقله الى المكان الذي‮ ‬يقصده دون تأخير،‮ ‬واخيرا‮ ‬يلتزم الناقل في‮ ‬حالة عدم تنفيذ الرحلة لسبب او لآخر بشرط الا‮ ‬يكون راجعاً‮ ‬الى خطأ المسافر،‮ ‬برد كل او بعض اجرة النقل المدفوعة بحسب الاحوال‮.‬
رسالة اوجهها الى كل القائمين على الخطوط الجوية الكويتية والغيورين عليها لابد من وضع حد لمسلسل ترديها لقدم اسطولها وصغر حجمه وتردي‮ ‬مواعيده فغردت الخطوط الجوية الكويتية خارج السرب وابتعدت عن المنافسة فلا تطمح لشهادة أيزو العالمية وهبطت وستصل الى مستقبل لا‮ ‬يعلم به إلا الله فالحل هو برأيي‮ ‬الشخصي‮ ‬إما خصخصة هذه الخطوط أو بتبني‮ ‬استراتيجية واضحة بخطط مستقبلية تعالج هذا العقم الذي‮ ‬اصاب هذا القطاع وأصابه بالشلل وخسائر فادحة ونتائج مستقبلية بالنسبة لسمعتها لا‮ ‬يحمد عقباها‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث