الثلاثاء, 04 سبتمبر 2018

معادن الرجال «1 - 2»

عندما يتعذر البعض عن أداء الواجب  لأسباب واهية ، تجد الرجال الحقيقيين  أمامك حاضرين.‏فبالرغم  من المرض وعناء السفر يصر الشيخ ناصر الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع على الحضور  شخصياً في المقبرة وأداء واجب العزاء في وفاة طالبي الكلية العسكرية مثبتاً للجميع أن الحادث الأليم بفقدان شهداء  الواجب الوطني لا يخص  أهل وأبناء وأقرباء الأسرتين  فقط ،بل إنه يخص جميع منتسبي وزارة الدفاع حيث يشاركونهم في هذا المصاب الجلل وفي نفس الوقت يقف معاليه بكل شفافية و ثقة بالنفس مؤمناً بقضاء الله وقدره بجانب الأسرتين في مصابهم الأليم.
نعم أنه موقف المسؤولين الواثقين بأنفسهم  والمتحملين لمسؤولياتهم الوطنية بكل شفافية وأمانة وصدق  واقتدار وموقف وحضور الرجال الصادقين عندما  يتوارى أو يتهرب البعض في مثل هذه الحالات من تحمل المسؤولية ومواجهة المواقف.
شكرا  يا بو عبد الله لحضوركم للمشاركة في تقديم واجب العزاء للأسرتين رغم مرضكم وظروفكم الصحية وقساوة الأحوال الجوية.
وهذا دليل على ارتباط أبناء  الأسرة الحاكمة بجميع مكونات المجتمع الكويتي وعادة  كويتية متوارثة لا يوجد  لها مثيل بأنظمة الحكم والأعراف  السياسية بدول العالم.
نتمنى لمعالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء  وزير الدفاع الشيخ ناصر الصباح  الصحة والشفاء العاجل  وأن يديم  الله عز وجل  المحبة  بين الحاكم والمحكوم وأن يحفظ  الله الأمن  والاستقرار والأمان للكويت وأهلها.
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث