جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 24 أبريل 2008

الإرهـــــاب القســــــري

المحامي‮ ‬خالد خليل القطان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هل أمن الشرق الأوسط جدار ناري‮ ‬أم خط أزرق؟
محاكاة الاغراق معاملة محظورة أم مناظرة مزعجة؟ في‮ ‬الحقيقة نجد الجواب عند مايكل موكاسي‮ ‬وزير العدل الاميركي‮ ‬الذي‮ ‬قال‮: ‬أصبت بخيبة أمل عندما رأيت اساليب الاغراق بالمياه وغيرها كأساليب قسرية للاعتراف عنوة بذنب لم‮ ‬يقترفه احد،‮ ‬مع اضافة ألوان اضافية كألوان المكسرات والحلوى على هذا الاسلوب ليعطيه طابع الرسمية‮. ‬وفي‮ ‬هذه الأثناء‮ ‬يعتقد الاميركيون انهم محقون وهم بمأمن من اي‮ ‬هجوم ولكن لا تعلم ادارة الرئىس بوش ان لكل شيء ثمنا‮. ‬لعبت الاستخبارات واجهزة الامن القومي‮ ‬دورا اساسيا في‮ ‬منع وقوع اي‮ ‬هجمات على الاراضي‮ ‬الاميركية وهي‮ ‬في‮ ‬سبيل ذلك تستمر في‮ ‬جمع معلومات لا‮ ‬يمكن الحصول عليها في‮ ‬بعض الاحيان الا من المحتجزين والارهابيين فجميعهم خليط من مركب اسمه‮ »‬الارهاب القسري‮ ‬أو التشدد البغيض‮«. ‬وهل الجميع أخطأ بهذا التحليل فمؤخرا تشير الدلائل الى أن‮:‬
‮- ‬كل ما‮ ‬يشكل ادانة لاسرائيل لا‮ ‬يشكل سوى قصاصات ورق بلا قيمة،‮ ‬فاسرائىل هي‮ ‬الولاية الاميركية الـ‮١٥ ‬والكابيتول موقفه دائما التأييد الأعمى من دون شروط لاسرائيل‮.‬
‮- ‬يشكل اليهود وعددهم ستة ملايين نسبة ‮٢‬٪‮ ‬من الشعب الاميركي‮ ‬لكنهم‮ ‬يتحكمون بـ‮٨٩‬٪‮ ‬من اميركا بما لهم من نفوذ سياسي،‮ ‬قد تكون اسرائيل قوية ولكنها محاطة بملايين من الأعداء فما الذي‮ ‬يجبر اميركا على اعطاء معونة قدرها ‮٣ ‬مليارات دولار سنويا لاسرائىل؟ لماذا استعملت اميركا حق النقض‮ »‬الفيتو‮« ٢٤ ‬مرة في‮ ‬مجلس الأمن لقرارات تتخذ ضد اسرائىل لخرقها الواقع للقانون الدولي‮ ‬ولحقوق الانسان؟
‮- ‬وفي‮ ‬آخر تطورات حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي‮ ‬الأميركي‮ »‬إف‮. ‬بي‮. ‬آي‮« ‬ووزارة الداخلية الأميركية في‮ ‬مذكرة مشتركة من استخدام المجموعات المتطرفة للأحذية بعد ادخال تعديلات عليها وحشوها بالمتفجرات من أجل شن عمليات ارهابية على الولايات المتحدة‮.‬
‮- ‬وذكرت شبكة‮ »‬سي‮. ‬بي‮. ‬اس‮« ‬الاخبارية امس،‮ ‬ان المذكرة التي‮ ‬اصدرها كل من‮ »‬اف‮. ‬بي‮. ‬اي‮« ‬والداخلية الامريكية اشارت الى ان المجموعات الارهابية تحاول استخدام‮ »‬الأحذية كوسيلة لاخفاءالمتفجرات بعد ادخال تعديلات عليها‮.‬
رغم كل المتاعب التي‮ ‬جلبها اليهود لأميركا وشعبها،‮ ‬ومع ذلك لسان حال اليهود‮ ‬يقول‮: ‬نحن أقوى من الكابيتول‮ »‬الكونغرس‮« ‬لا‮ ‬يجب ان نتحول لدولة ثنائية القومية او دولة بعاصمتين سنهزم كبار السن هؤلاء،‮ ‬نحن لوبي‮ ‬ثري‮ ‬ومنظم جيدا او مؤثر ولديه سيطرة على الكونغرس والنخبة في‮ ‬اميركا فان اسرائىل وكل من بها‮ ‬يتحملون المسؤولية الكبرى لاغراء ادارة بوش لغزو العراق وربما قريبا لمهاجمة المنشآت النووية في‮ ‬ايران بعد الحرب الباردة وسقوط الدول العظمى في‮ ‬الشرق الاوسط‮.‬
‮- ‬ما سر قوة اليهود؟ التساؤل اولا‮: ‬ما هي‮ ‬منظمة‮ »‬إيباك«؟ لجنة الشؤون العاصمة الاميركية الاسرائىلية هي‮ ‬تحالف مطاط لكن سلس‮ ‬يتألف من سلسلة لا متناهية من منظمات وهيئات فكرية وصحافية ومبشرين وليس بتآمر سياسي‮ ‬فالدعم الاميركي‮ ‬غير المشروط لاسرائىل ادى في‮ ‬الواقع الى اخفاق الحكومة الموالية للولايات المتحدة كما ادى الى دفع كل من ايران وسورية وحزب الله الى توثيق تحالف بينهم وهي‮ ‬نتائج ليست جيدة لا لواشنطن ولا لاسرائىل،‮ ‬فبسبب وشاية الصهاينة تشعبت اخطاء واشنطن في‮ ‬العراق فكانت كذلك مادة دسمة للصحف العالمية ومنها‮ »‬ماذا‮ ‬يفعل مرتزقة أميركا في‮ ‬العراق«؟
‮- ‬تخضع شركة بلاك ووتر التي‮ ‬توفر الحماية للديبلوماسيين الأميركيين للتحقيق بجلسة داخل الكونغرس بسبب احداث حصلت في‮ ٦١/٩/٧٠٠٢ ‬قتل فيها ‮١١ ‬عراقيا دون سبب فكان رأي‮ ‬مؤسس الشركة‮ »‬بلاك ووتر‮« ‬اريك برنس في‮ ‬تصريحات معدة سلفا من اجل جلسة في‮ ‬الكونغرس ان افراد طاقمنا تعرضوا لاطلاق نار عنيف فلن نقابلها باعطائهم وردة حمراء،‮ ‬كل ما فعلناه هو ضرب هؤلاء بكل ما لدينا من سلاح وفي‮ ‬رد مقتضب لنائب ديمقراطي‮ »‬هنري‮ ‬واكسمان‮« ‬ان وزارة الخارجية فعلا فشلت في‮ ‬كشف حقائق مهمة عن عسكري‮ ‬مخمور وآخر‮ ‬يمارس الجنس بأعراض اهالي‮ ‬البلد وثالث‮ ‬يلهو بمشاعر اهالي‮ ‬المنطقة،‮ ‬وآخر قتل احد حراس نائب الرئىس العراقي‮ ‬العام الفائت والخبر المفاجأة ان احد هؤلاء الفارين من الجرائم قد جرى تعيينه بعد شهرين للعمل في‮ ‬عقد حكومي‮ ‬اميركي‮ ‬آخر في‮ ‬الكويت‮!‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث