جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 26 أغسطس 2018

فزعة جمعان

قصة واقعية دارت أحداثها في إحدى مناطق الكويت مع «أبوجمعان» حيث كان أبو جمعان في إحدى الليالي جالساً مع أولاده في الخيمة لتناول العشاء وفي أثناء ذلك دخل عليهم وبدون مقدمات «تيس».
فقال الأب لابنه الأكبر: قم يا جمعان اربط التيس بسرعة حتى لا يعفسنا، بمعنى ألا يشاركنا بالعشاء ويدخل فيما بيننا.
فقام جمعان مستعجلاً فاصطدم رأسه «بلمبة» الإضاءة المتدلية فكسرها فصارت الخيمة مظلمة وبسبب الظلام وضع جمعان رجله على طرف الصحن فانقلب الصحن وتطاير الطعام وتبعثرت المأكولات على الأرض ولكي يتفادى الوقوع في الصحن مرة ثانية وعلى بقايا الطعام المتناثر قفز جمعان قفزة سريعة غير متوازنة فجاءت رجل جمعان اليسرى في بطن أبيه وصدمت رجله اليمنى برأس أبيه.
فصرخ الأب من شدة الألم ومن هول ما رأى لباقي أولاده: اتركوا «التيس واربطوا جمعان».
فيا ترى كم من فزعة مثل «فزعة جمعان» قامت بها بعض «القيادات البراشوتية» في جهازنا الحكومي؟!
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث