جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 13 أغسطس 2018

سعد علوش يقول

من إبداعات سعد علوش الشاعر  الفذ هذان البيتان:
يا كم طيّب يشتهي الناموس
حاول ولكنَ البخت شحّاح
ترى الكريم اللي بدون  فلوس
مثل الشجاع اللي بدون سلاح
ولأنني مدمن لما  يكتبه سعد فان شهادتي مجروحة،  ومع ذلك اجددها دائما في كل  مكان  اتواجد فيه، فلا يهمني هذا الجرح ولا رأي الناس فيما قررت انه ابداع، وقبل ان ادخل في صلب الموضوع لابد لي من الاشارة الى عبقرية هذا الشاعر فيما يقوله، شعراً وجملاً وكلمات، انفرد في زمن الشعراء المدعين فيه للشعر «على أفا من يشيل» لكنه نافس نفسه وخلق مضمارا  يتسابق به مع ابداعاته،  وله بيت  شعر اتخذته منهجا لي في حياتي الا  وهو: من الذكاء انك تسوي نفسك احيانا غبي.. بس الغباء انك تذيكالك  على ناس أذكيا.
لم ولن تنتهي ابداعاته وكلماته،  المدفون منها والواضح  على سطح المعاني. وعودة الى ذي بدء، فإن طموح الانسان فيما لا يملك  يعتبر عبثاً ومضيعة للوقت،  وان طموح الانسان فيما يكمل له حياته هو طموح مشروع وممكن تحقيقه، فلا يمكن لاي انسان ان يطمح لشيء دون ان يسعى الى خطوات تحقيقه، فالحد الادنى مطلوب لمن يريد التميّز في شيء ما، وفي الكويت تكثر الامنيات وتتزاحم الطموحات بين الافراد، ولا أرى بارقة  امل تدل على بذلهم لشيء يؤدي الى تحقيق الامنيات وبلوغ الطموحات، كيف ذلك؟  وما الدليل؟! تعال معي  يا عزيزي القارئ لترى بوضوح ما رأيته وعاينته، شباب من الجنسين في عمر الورود والطاقة والحيوية، يشربون مشروب الطاقة! ويلجأون الى مستحضرات لبناء عضلاتهم؟! ويجرون  عمليات التجميل لابراز مفاتنهم، ويتحدثون  بلغة  ركيكة بينما يكتبون جملا عميقة في مواقع التواصل، سرقوها من موقع آخر! يجيدون الكلام عن مشاريع وأفكار، ويقفون في طابور محلات «الايس كريم» والمقاهي جريا وراء اعلان وضعته «مشهورة»؟! يتناقشون بأن مستوى التعليم والصحة  والمرور والبرلمان  والحكومة  متدنٍ! ويبحثون عن واسطة تعزز ما  يشتكون منه! قد لا تكون هذه الصوره العامة للشعب الكويتي، ولكنها الصورة الغالبة، فهم، كما قال سعد علوش: يتذاكون  وهم اغبياء، ويشتهون  الناموس وهم نائمون في احلامهم فقط، أما الآمال فإنها معقودة  على قلة قليلة منهم ليس إلا.

جعفر محمد

جعفر محمد

وسع صدرك

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث