جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 30 يوليو 2018

الكل يشتكي من الحوثي

يقول الفنان الكبير الراحل عبدالحسين عبدالرضا - رحمه الله - في التمثيلة المرتجلة أيام الزمن الجميل الأبيض والأسود «محكمة الفريج» اذا حكى الشرع الكل ياكل - أعزكم الله - «تبن» ف لماذا لا يرد المبعوث الأممي السيد مارتن غريفيث الذي غادر صنعاء متذمرا غضبا يدعي على عبدالملك الحوثي وأعوانه من أصحاب العمائم الأسود والأبيض كأنهم تصوير فيلم السينما الصامتة أيام «تشارلي شابلن» مع احترامي للفنان الكبير شابلن الذي استمر ينفع الناس بما قدم من إنجاز للبشرية يستحق عليه الشكر والتقدير، أما هؤلاء فقد دمروا الأمتين العربية والاسلامية منذ العام 1980 إلى هذا اليوم ويصدرون أفكارهم ويتدخلون في شؤون الجوار العربي وشعبهم يشتكي الجوع والعري وينام في المقابر يريدون تصدير الجوع ولأنهم غرباء عنا لا علاقة لنا بهم لا نعتب عليهم فعداوتهم مع الأمتين العربية الإسلامية ليست بجديدة وما زالوا يبحثون عن الثائر الذي دعا عليه رسول الله بتمزيق عرشه بعد أن قام ومزق رسالة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم شتت الله ملكه وضاعت سيرته وسبيت بناته أما أنت يا عبدالملك الحوثي فكيف تكون امعة يحركك الاعجمي أينما يريد كيف يا الحوثي تقبل على اهلك ما يسعى إليه هؤلاء الاغراب اتقِ الله في نفسك اتقِ الله في وطنك اتقِ الله في الابرياء الذين يقتلون كل يوم بسلاح مهرب لك. أخي الحوثي اناشد فيك حميتك العربية انظر حولك من القاتل ومن المقتول انا وانت نخسر كل يوم واحداً منا ابني وابنك  وهم وأبناؤهم في بيوتهم علينا يضحكون اتق الله يا أخي ولتنهض غيرتك العربية وتعود إلى رشدك وتقف إلى جانب الوطن ومبدأك قول الشاعر العربي:
بلادي وان جارت عليّ عزيزة 
وأهلي وان ضنوا عليّ كرام 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث