جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 16 يوليو 2010

محامية الحكومة الجديدة

بدر الناصر
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

خلال وجود النائب السابق ناصر الدويلة في‮ ‬المجلس الذي‮ ‬حل وجدناه بمثابة محام للحكومة خلال تلك الفترة،‮ ‬بل كان المتحدث الرسمي‮ ‬عنها ولكن‮ ‬غير رسمي‮ ‬في‮ ‬الحقيقة‮ . ‬واعتقد ان الوزير البصيري‮ ‬ربما كان‮ ‬يغار منه بسبب تلك التصرفات حتى وصل هو لهذا المنصب لأن الدويلة كان‮ ‬يقوم بدوره على اكمل وجه،‮ ‬والجميع‮ ‬يذكر انه فعلا كان‮ ‬يدافع عن الحكومة بالخير والشر،‮ ‬ولا اريد ان ادخل بالنوايا لكن هي‮ ‬استنتاجات من تلك الحقبة الغابرة في‮ ‬المجلس‮. ‬لكن اليوم دخلت على الخط نائبة كنت ارى بها خيرا وهي‮ ‬معصومة المبارك ولكن‮  ‬مع مرور فترة خلال دخولها للمجلس وهي‮ ‬ومن معها من زميلاتها‮ ‬غسلت ايدي‮ ‬من اي‮ ‬امل في‮ ‬انعاش حقوق المرأة الكويتية على وجه الخصوص‮ . ‬
نائباتنا الفاضلات‮ ‬يحاولن قتل ودفن وليس انعاش تلك الحقوق‮! ‬فقبل فترة حينما قمت بكتابة مقالة بخصوص موضوع الشرطة النسائية وتحذيري‮ ‬من هذا الهوس والهرولة‮ ‬غير المدروسة من وزارة الداخلية لدخولهن الاسواق والقوات الخاصة اتى التفاعل من بعض النواب الذين‮ ‬يغارون على سمعة نساء بلدهم وأمن بلدهم لانه سيكون بأيدي‮ ‬نسوة لا قوة لهن الا انهن‮ ‬يطعن الاوامر لكسب العيش‮. ‬فطالب هؤلاء النواب الكرام الداخلية بالعدول عن القرار والتحذير من مغبة استفحال تلك التعليمات‮. ‬وحينها خرجت النائبة معصومة لتقول ان هناك بعض النواب لديهم مرض اسمه معاداة المرأة ومحاربة دخولها مجالات عمل جديدة‮.‬
سؤالي‮ ‬للنائبة معصومة‮: ‬من الذي‮ ‬يقف‮  ‬مع المرأة هل هؤلاء النواب الذين‮  ‬وقفوا مع المرأة في‮ ‬كل قضاياها ويطالبون من اجلها طوال تلك السنين ام انتن النساء وخاصة انت والتي‮ ‬وقفت ضد المرأة حينما قدمت لاءات كثيرة منها العلاوة للكويتيات ربات البيوت والتقاعد الخ؟ ان لجنة المرأة التي‮ ‬تحتوي‮ ‬على جميع النائبات لم تقدم اي‮ ‬شيء للنساء سوى تعقيدها اكثر وكل هذا التقصير من جانب المرأة ضد المرأة فمن هو المسؤول،‮ ‬النائب الفاضل محمد هايف ام انت؟ النائب الفاضل الطبطبائي‮ ‬ام زميلاتك؟ لقد قام ثلاثون نائبا من الرجال بتوقيع طلب‮ ‬يلزم لجنة المرأة بتقديم تقرير بتلك القوانين في‮ ‬احدى الجلسات ومع ذلك خرجت قبل مناقشتها‮  ‬بيومين مقررة اللجنة د.أسيل العوضي‮ ‬لتبرر هذا القصور والفتور ضد المرأة لأن الحكومة لن توافق على هذه الاقتراحات لكلفتها المالية،‮ ‬ويعني‮ ‬بكل صراحة‮ (‬ترانا مع الحكومة)بالخير والشر ضد المرأة،‮ ‬لقد أصبحتن حكوميات أكثر من الحكومة فالحكومة لم تصرح حتى بذلك الأمر،‮ ‬وانا استغرب،‮ ‬فمنذ متى‮ ‬يخضع عضو مجلس الأمة لرأي‮ ‬الحكومة لتنفيذ أفكاره وتطلعاته والتزاماته أمام ناخبيه،‮ ‬ثم تأتين اليوم وتكونين اكثر الاشخاص وقوفا ضد المرأة،‮ ‬قبل فترة سمعت نقاشاً‮ ‬للنائبة الجسار واحدى الناشطات من النساء بحقوق المرأة في‮ ‬الاذاعة وقالت تلك الناشطة انه حينما كان الرجال‮ ‬يديرون حقوق المرأة كنا نرى ونسمع كل اسبوع قراراً‮ ‬به خير لها وكنا نجلس معهم كل اسبوعين لنتباحث عن ما‮ ‬ينقص المرأة ولكن عندما وصلت النائبات لم نجلس معهن الا مرة واحدة منذ ذلك الوقت ولم‮ ‬يدعنا ولم‮ ‬يجتمعن‮ ..! ‬فمن الذي‮ ‬يقف الآن ضد المرأة‮ ‬يانائبتنا معصومة؟ لقد اصبحت محامية الحكومة للدفاع عن ما تسنه من تعليمات وقرارات حتى وان كانت‮ ‬غير مناسبة وفي‮ ‬النهاية اقول ان النائبات‮ ‬يحملن فكرا ليبراليا‮ ‬غربيا مهما اختلفن في‮ ‬الاطباع،‮ ‬لكن لم‮ ‬يجرؤن على أن‮ ‬يفصحن عن ذلك أثناء الحملات الانتخابية‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث