جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 10 مايو 2010

ما بيصير‮ ‬هيك‮ ‬يا أهل لكويت‮..!‬

بدر الناصر
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

صرح النائب الفاضل مسلم البراك حفظه الله ورعاه بأن البلد قد بيعت،‮ ‬وان هناك ملاكاً‮ ‬جدداً‮ ‬سيتملكون البلد بطريقة جديدة،‮ ‬وأنا أكمل عنه وأقول إن المتنفذين أصحاب الدماء الزرقاء(الخصوصية‮) ‬قد باعونا ونحن نشاهد،‮ ‬ويحاولون أن‮ ‬يتملكوا حتى عقول الكويتيين كافة ليسيروهم كيفما‮ ‬يشاؤون لمصالحهم،‮ ‬والا ما سبب اقتتالهم واستعانتهم ببعض النواب لكي‮ ‬يدافعوا عن هذا القانون المسمى الخصخصة الذي‮  ‬اقره المجلس في‮ ‬مداولته الأولى وهو بيع الكويت بالمزاد العلني،‮ ‬وهؤلاء النواب مع القانون لمصلحة المتنفذين الذين استطاعوا أن‮ ‬يفرضوا هيبتهم وسلطتهم وقراراتهم على الحكومة؟ فلو سلطنا الضوء على حقيقة هذا القانون لوجدنا أن المادة الثالثة طبقا لما اعتمدته اللجنة المالية والتي‮ ‬تعني‮ ‬بيع المرافق العامة فهي‮ ‬تحمل مخالفة دستورية اذ تخالف المواد‮ ‬21‮ ‬و152‮ ‬و153‮ ‬من الدستور،‮ ‬ويجب علينا أن ننتبه كما صرح النائب الفاضل بوحمود بالانتباه للمادة الثالثة التي‮ ‬تعني‮ ‬بيع كل شيء ليكون بيد تجار الكويت وانتم تعلمون ما معنى تاجر كويتي‮ ‬فبعضهم وهم الأكثرية بطشوا بأبناء جلدتهم دون رحمة وسيظلون‮ ‬يبطشون ولا‮ ‬يهمهم ولا‮ ‬يعنيهم مصلحة وطن ومواطن،‮ ‬وهمهم الوحيد السيطرة الكاملة على البلد ومقدراته وتحطيم ذوي‮ ‬الدخل المحدود ليترك لهم الجمل بما حمل ولقد قمنا بتجربتهم عندما خصخصت لهم الدولة محطات الوقود،‮ ‬وأريد ان‮ ‬يجيبنا ممن‮ ‬يمتدح الخصخصة‮: ‬ماذا استفدنا وماذا قدمت لنا من خدمات في‮ ‬تلك المحطات؟ بالعكس تم طرد الكويتيين من وظائفهم والاستغناء عنهم بعمالة آسيوية ولو دخلت محطات الوقود التابعة للدولة فانك لا تجد فرقا نهائيا فالخدمات هي‮ ‬ذاتها ان لم تكن أصبحت اقل والمبنى هو المبنى،‮ ‬وجميعها متشابه ولم‮ ‬يتغير شيء،‮ ‬اذا ما الفائدة وما المردود على البلد؟ أني‮ ‬أناشد الكويتيين جميعا باسم الوطنية ولكل من‮ ‬يحب الكويت ألا‮ ‬يبيعها ولا‮ ‬يلتفت لتلك التصريحات التي‮ ‬تلمع وتطبل لمفهوم الخصخصة فكفانا عبثا بمستقبلنا ومستقبل أبنائنا ولا نلتفت للتجار مصاصي‮ ‬الدماء فالتجار نار وأقول كما تقول النائبة رولا دشتي‮ ‬بكل جملة لها عندما تخاطب الكويتيين‮ (‬بدي‮ ‬أقول‮ ‬يا أهل لكويت ما بيصير هيك‮) ‬كافي‮ ‬خراب وتدمير وبيع للبلد والتفتوا للمواطن ذي‮ ‬الدخل المحدود‮.. ‬والله المستعان‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث