جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 10 يونيو 2018

التحالف العربي ... نصركم ميمون

منذ أن بدأت عاصفة الحزم انطلاقتها المباركة وانا أراهن أعداء الحق وحلفاء الجهل والباطل والكفر بأن ساعة الحساب ليست ببعيدة عنكم وكثيرا ما حذرت الحوثي بأن حسابه عسير، وليله المظلم طويل، وأمره سينتهي بالهزيمة والخزي والعار، لأن الله سبحانه وتعالى لا ينصر الباطل انه كان زهوقا، والعقل والمنطق لا يقبلان ما يفعله الحوثي في وطنه وجيرانه، يتآمر مع أبناء وأحفاد رستم المهزوم في معركة ذات السلاسل والقادسية على قتل الأبرياء اتباع العقيدة المحمدية السمحة الذين صدقوا ما عاهدوا الله وما بدلوا آخرتهم بدنياهم الزائفة، واليوم بانت بشائر الخير وانتصر الحق على الباطل وتحقق النصر بإذن الله لقوات التحالف الغربي، وقد ربحت انا الرهان فبوركت سواعدكم أيها الأبطال، وانتم تنالون النصر من الله العلي القدير تحافظون على الأرواح والأعراض والدين الحنيف، وإعلاء راية لا اله الا الله محمد رسول الله خفاقة فوق هام الثريا، فياليتني كنت معكم أحبتي لافوز هذا الفوز العظيم، ونصيحتي لكم يا أبطال عاصفة الحزم المباركة أن تتقوا الله في الأسرى والعزل الأبرياء من الشيوخ والنساء والأطفال وأوصيكم بما كان يوصي به رسولنا الكريم صلى الله عليه وآله وسلم قادة جيوشه أن لا تقلعوا شجرة، من سلم سلاحه فهو آمن من دخل داره وحفظ ماله وعياله، فهو آمن، من نطق الشهادتين آمن ومن خالف أمركم لا تأخذكم به رحمة دقوا عنقه واكسروا نخاعه ونخاع من مده بالمال والعتاد أما المرتزقة الدخلاء الاغراب الذين جاؤوا يريدون احتلال ديارنا فهولاء لا دية لهم جروهم مكبلين بالاصفاد والحميم ولا تسقوهم الا من حميم جهنم الذي يصلونه يوم الدين وكونوا كما اقسمتم أمام الله خير جند لخير قيادة أطيعوا الله واولي الأمر الذين يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر التفوا بصفوفكم حول القيادة الحكيمة شعاركم دائما وابدا السمع والطاعة فوفقكم الله إلى الخير ومبروك عليكم هذا النصر المبين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث