جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 28 مايو 2018

أسامة العتيبي... ألف مبروك

«إن خير من استأجرت القوي الأمين»، الآية الكريمة جاءت برهانا دامغا على وجوب الاستعانة بالافضل والأقوى من الطاقات المتاحة للوصول إلى الكمال والإتقان، وقد كنت قريباً جدا من الاخ الأستاذ اسامة العتيبي الذي تقلد وشغل وبكل جدارة وهمة منصب رئيس المجلس البلدي بعد أن صقلته التجارب وتشرب الخبرة الكافية لإدارة الأمور بعزم واتكال على الله سبحانه وتعالى  فهو بحسب ما أعرف عنه وعن أسرته الكريمة «الرجل المناسب في المكان المناسب» وفقت إلى الخير يا أبا حمود واعلم بأنك الآن في كرسي القيادة وحملك ثقيل مع واجب الوفاء والعطاء المخلص الجاد  تجاه هذا الوطن الغالى العزيز، فكما قال الله في محكم كتابه «احسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون»، وقاك الله شر الفتنة والابتلاء بالغرور والأنانية، ولأني كما قلت اعرفك واعرف جيدا من انت وكيف كان منبتك الصالح الكريم أعطي نفسي الحق في التحدث إليك كصديق يحبك ويخشى عليك، لذا اعتمد عل  الباري عز وجل ولا تخشى في الحق لومة لائم وكن مع الله يكن الله سبحانه وتعالى معك عونا وسندا وهاديا واعمل أولا وأخيرا بما يمليه عليك ضميرك النابض بالعفاف والحق وكن كما انت اعزك الله واضحاً شفافا لا يختلف عليك اثنان من الناس وتوكل على  الله في خدمة راعي نهضتنا وأساس عزتنا حضرة صاحب السمو الأمير المفدى وولي عهده الأمين حفظهم الله ورعاهم، فمبارك علينا منصبك الذي تستحقه ومنها الى  الاعلى راجيا مز الله العلي القدير أن يوفقك ويسدد إلى الخير خطاك ويرزقك من يعينك ولا يخذلك.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث