جريدة الشاهد اليومية

السبت, 12 مايو 2018

عاداتك الصحية في شهر القرآن

يعد النظام الغذائي الصحي مع المواظبة على ممارسة الرياضة من أهم دعائم إتمام شعيرة الصيام بيسر وبأعلى فائدة طبية تعود لصحة الصائم ، فعلى الصائم أن ينتبه لنوع غذائه وشرابه في هذا الشهر الفضيل وعن أنواع ممارسته للرياضة في أوقات شهر رمضان وفي مقالي سأنقل لكم خبرتي التي طبقتها في صيامي لسنوات من نصائح أخصائيي طب التغذية والعائلة وأخصائيي الرياضة ومن تجاربي ، بداية قبل حلول شهر رمضان بأسبوع حاول أن تكثر من شرب الماء في الفترة المسائية ، وأكثر شيء يخشاه المسلم في صيامه هو العطش أو تعرضه للجفاف خاصة لمن تقدم في عمره، وعدو العطش هو معدن البوتاسيوم وصديقه هو معدن الصوديوم ، ومن تجربتي لاحظت أن المياه المعبأة التي تحتوي على نسبة عالية من  معدن الصوديوم «أكثر من خمسة ملم»  فإنها تسبب العطش خلال الصيام والعالم تتوجه إلى شرائها لأنها أقل كلفة ودرجة الصوديوم مدونة على علبة المياه ، كما لا أنصح بشراء المياه الخالية من الصوديوم والمعادن الأخرى لأنها ستسبب هبوطا في الضغط مع تقدم أيام الصيام خاصة للذين يتناولون الغذاء الصحي منخفض الصوديوم لكن هذه المياه هي مفيدة فقط لمن يعانون من أمراض الكلى ، وأخصائيين التغذية يفيدون بأن مياه وزارة الماء والكهرباء المفلترة منزليا من أفضل أنواع المياه للشرب لأنها مزودة بالمعادن الضرورية مع شرط تبديل الفلتر كل أربعة شهور . عندما نأتي إلى ميعاد إفطار الصائم فعلى المسلم أن يحرص على توفير عناصر غذائية غنية بعنصر البوتاسيوم المفيد في الحفاظ على التوازن الحِمضي القاعدي في مَجرى الدم وعلى  ضغط الدم الطبيعي وتحسين عملية التمثيل الغذائي عن طريق تسهيل عملية هضم كلٍّ من الدهون والكربوهيدرات  كما يُعَدّ عنصراً مهماً في تكوين البروتينات وهو غني جدا في ثمرة الرطب وفي الفواكه المجففة كالتين والمشمش والقراصيا والتمر والفواكه الطازجة كالبطيخ والرقي والتوت والخضروات الطازجة كالخيار والخس والطماطم ، لهذا ينصح بأن يفطر الصائم على ثمرة الرطب مع الماء أو على الفواكه المجففة مع الماء بالإضافة إلى كوب من الشوربة المصنعة منزليا والغنية بالحبوب والألياف مثل العدس والبروكلي والشوفان ثم ليريح المعدة مدة نصف ساعة ليقبل على وجبته الرئيسية التي لا بد أن تحتوي على مثلث الغذاء الصحي من البروتين والألياف والنشويات ، ويبتعد كليا عن الأطعمة الغنية جدا بالصوديوم والدهون المشبعة والمنكهات الاصطناعية والتي تشمل مطاعم الوجبات السريعة العالمية بالإضافة إلى المقالي وشراب الفيمتو وشوربة الجمعيات التي تباع في أوراق بلاستيكية ، لأن جميع هذه الأطعمة صديقة للعطش ولارتفاع الكوليسترول . وينصح شرب المياه مقدار 300 ملم كل ساعة من موعد الإفطار حتى وقت السحور . وبالنسبة لممارسة الرياضة فإن أخصائيي الرياضة أفادوا بأن العضلات تحتاج إلى ترطيبها كل ربع ساعة خلال ممارستها ولا يكون ذلك إلا عن طريق شرب الماء لذلك لصحة عضلاتك  يفضل ممارسة رياضة المشي الطويل أو الأيروبيكس في النادي بعد إفطارك بساعتين أو أن تفصل بين إفطارك ووجبتك الرئيسية بعد الإفطار بممارسة رياضة المشي مدة ساعة وهذا ما أنصح به شخصيا حتى لا تتكاسل بعد تناولك للوجبة الرئيسية . وعندما نأتي إلى السحور احرص على أن يكون قبل موعد الإمساك بمدة ساعة مثلا وتكون سفرة السحور أيضا غنية بمثلث العنصر الغذائي الصحي المكون من البروتين والألياف والنشا ولا ينفع أن تستغني عن أحد هذه العناصر إن أردت أن تحقق الفائدة من السحور، فمثلا تناولك لساندويش التونة مع سلطة الخس أو الزبادي مع الرز وفاكهة في وقت السحور يحقق لك الفائدة الأعلى في دعم جهازك الهضمي ونشاطك البدني خلال الصيام ونكرر ابتعد تماما عن الوجبات السريعة في السحور ، وأخيرا يفضل أخصائيي التغذية الأطعمة الغنية بالألياف وقت السحور والتي تساهم في حبس السوائل بالجسم على شربك للمياه بكميات كبيرة قبل وقت الإمساك لأن جميعها سيتخلص منها الجسم عند بداية الصباح .
إن عاداتك الصحية في صيامك هو مفتاح يسرك لأداء شعيرتك ، أتمنى لكم فطور العافية وسحوراً مباركاً وتقبل الله طاعتكم .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث