جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 02 مايو 2018

شارع الشريفين وسط القاهرة

يسجل التاريخ الثقافي لسعادة محافظ القاهرة عاطف عبدالحميد والأستاذ الدكتور المهندس محمد أبو سعد وكيل وزارة الثقافة المصرية والدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية والأستاذ المجتهد أحمد كمال، افتتاح شارع الشريفين كمعلم تاريخي يبقى مزارا لعشاق الفن التشكيلي العربي الواقعي، حيث خصص هذا الشارع ليكون مزارا سياحيا لعشاق القاهرة وفنونها بشكل يليق باسم هذه العاصمة التاريخية وفي نفس الوقت يضاهي شوارع عالمية أخرى مثل شارع الرسامين «مونمارتر» في باريس أو شارع «كوزيمو» في إيطاليا أو شارع الفن الإيطالي هذه الشوارع تساوي شارع الشريفين التاريخي خاصة اذا كان الفنان المصري الكبير أستاذ الواقعية د.خالد السماحي اول من وضع حامل لوحاته ورسم في هذا الشارع ومعه الفنان الدكتور المنطلق بخطوات ناجحة وثقة الشاب المجتهد أحمد مجدي فارس والفنانة المبدعة الشابة هالة هاني فريد وعدد من الفنانين الآخرين لا تحضرني أسماؤهم الآن وهم يرسمون ويدشنون بجد انطلاق الشارع الفني في القاهرة معهم مجموعة من أطفال القاهرة ادعو الله أن يحفظهم ليكونوا فناني مصر القادمين. الفنان د.خالد السماحي قامة فنية مصرية كبيرة أكد بتعاونه مع زملائه وتلامذته الفنانين المشاركين في افتتاح هذا الشارع يوم الثامن عشر من أبريل عام 2018 أن للفنان الصادق مع فنه دوراً مهماً وأساسياً في بناء المجتمع الثقافي المتقدم، وانا إذ أبارك للأشقاء في مصر العروبة والتاريخ بصفة عامة واساتذتي وأخوتي وزملائي في القطاع التشكيلي  المصري بوزارة الثقافة هذا الإنجاز الرائع أهنئ كذلك الفنان التأثيري الكبير د.خالد السماحي وزملاءه المشاركين وأطفال مصر الحبيبة على تحقيق هذا التطور الرائع الذي يؤكد أن مصر ما زالت وستبقى بلد العلم والثقافة والفنون وإن كره المتحذلقون والمتطفلون على الفنون وعمار يا مصر.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث