جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 19 مارس 2009

الحين تهاوشوا‮ ‬يا نواب‮!‬

بدر الناصر
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هنالك أسباب كثيرة كانت كافية لتوصلنا إلى هذه الحال،‮ ‬وأرى أننا سندفع ثمنها‮ ‬غاليا ومن بينها طبيعة ما‮ ‬يحدث في‮ ‬جلسات مجلس الأمة بسبب عدم الانضباط حتى في‮ ‬انتقاء الكلمات والتصريحات من بعض النواب والوزراء،‮ ‬إن بعض التصريحات التي‮ ‬قيلت حتى خارج المجلس من مسؤولين كان‮ ‬يجب عليهم مسك ألسنتهم و عدم الانجرار وراء شيطان اللسان،‮ ‬فها هو النائب جمعان الحربش صرح بأنه في‮ ‬حال اثبات تجاوزات ضد نصف قلبه الثاني‮ ‬وابن حركته الوزير محمد العليم فلن‮ ‬يمانع أن‮ ‬يشنق في‮ ‬ساحة الصفاة‮!‬
وقد سبقه النائب خلف دميثير بسبب تذمره من تصرفات زملائه حيث صرح بأن عليهم أن‮ ‬يشنقوا رئيس الحكومة ويرتاحوا‮! ‬وقد حذرت في‮ ‬مقالات سابقة من التجرؤ بمثل تلك التصريحات واستخدام مثل تلك العبارات الخطيرة‮ ‬غير المعهودة من الكويتيين لأنها تخلق أجواء من شأنها أن تجعل البعض‮ ‬يتجرأ للقيام بأكثر من ذلك وعدم احترام الطرف الآخر‮.!‬
والأمر الأهم هو ما‮ ‬يحدث داخل البرلمان وخصوصا أثناء الجلسات من انفلات الألسنة،‮ ‬ولو لم‮ ‬يتم تدارك البعض لوصلت الامور حد التشابك بالأيدي‮ ‬وكأنها حلبة مصارعة وليس مجلس أمة محترماً‮.! ‬تصرفات‮ ‬غير صحية وخطيرة ارتفعت نسبتها بشكل‮ ‬غير طبيعي‮ ‬ما جعل رئيس مجلس الأمة‮ ‬يرفع الجلسة ترليون مرة،‮ ‬والأسباب واضحة للعيان وهي‮ ‬غاية في‮ ‬نفوس بعض الضعفاء ممن لا‮ ‬يحترمون الديمقراطية التي‮ ‬جبلنا عليها والتي‮ ‬تفرض احترام الآخر وعدم نفي‮ ‬حقه،‮ ‬انهم وبشكل تعنتي‮ ‬متعمد‮ ‬يحاولون تشويه المسيرة الديمقراطية وعدم احترام متطلبات الوطن والمواطن في‮ ‬آن واحد بعدما أصبحت مهنة عضو مجلس الأمة الصراخ والزعيق‮!‬
التشنج في‮ ‬جلسات مجلس الأمة وعدم احترام أدبيات الحوار هي‮ ‬ما أوصلتكم إلى هذه الحال‮ ‬يا نواب مجلس الأمة والآن‮ »‬تهاوشوا وصارخوا‮« ‬فيما بينكم وفي‮ ‬بيوتكم عن قريب إن شاء الله،‮ ‬والله المستعان‮.‬
‮{{{‬
ثلاثة توقعات و ليست‮ ‬غير ذلك كما توقعها المهتمون والمراقبون‮.‬
1‮- ‬حل مجلس الأمة حلا‮ ‬غير دستوري‮!‬
2‮- ‬تهيئة وزير الدفاع الشيخ جابر المبارك لرئاسة مجلس الوزراء‮!‬
3‮- ‬تسفير كل بنغلاديشي‮ ‬بالكويت‮.!‬
اعتقد‮  ‬أن التوقع الأخير ربما‮ ‬يتحقق ولكن ما سبقه من توقعات لن‮ ‬يتحقق إلا بشرط لن أعلن عنه والترجمة والتخمين لكم‮!‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث