جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 06 فبراير 2009

قوية‮ ‬يا وزارة الإعلام‮!‬

بدر الناصر
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

طالعتنا جريدة‮ »‬الشاهد‮« ‬في‮ ‬إحدى صفحاتها بخبر من مصدر إعلامي‮ ‬يؤكد قيام قطاع التلفزيون بوزارة الإعلام بتنظيم دورة لتعليم وتدريب المذيعين الجدد،‮ ‬وقد تم تخصيص ميزانية ضخمة رغم أن المشاركين بها من العاملين بالقنوات الخاصة والاهم من ذلك بأنهم‮ ‬غير كويتيين وكأن الوزارة‮ »‬تكد على عميان‮«! ‬والغريب في‮ ‬الخبر أيضا أنه لا‮ ‬يوجد بهذه الدورة من العاملين بالتلفزيون الكويتي‮ ‬ولو نص مذيع‮ .. ‬يا وزارة الإعلام انتم تطبقون البيت الذي‮ ‬يقول‮ »‬خيرك لغيري‮ ‬و الشقا والعنا ليا‮«..‬تعاملون الطاقات الكويتية بحقد وكراهية وحسد وهم الذين ضحوا بكل ما‮ ‬يملكون و بحب مغلف بالوطنية السامية لهذه الوزارة وهذا البلد و تجاوزتموهم بهذا التطنيش الفاضح؟‮! ‬ومن اجل ماذا؟
لا ادري‮ ‬هل انتم‮ »‬فاتحين سبيل‮« ‬لكل من هب ودب لتصرفون عليه‮! ‬حتى إن هذه الدورة لا‮ ‬يوجد رسوم مالية للالتحاق بها وطاحت ببطن الأجنبي‮! ‬واتيتم بمحاضرين من لبنان ومصر ولو بيدكم لأتيتم بهم من سطح القمر ومن اجل عيون‮ ‬غير الكويتي،‮ ‬وكأن الكويتي‮ ‬ليس بحاجة ماسة لتدريبه وصقل مهاراته‮! ‬والأمر الآخر الاكثر استهتارا بهذه الوزارة وتكملة لهذا الخبر هو السماح بقبول تسجيل فنانة والمصيبة أنها تعمل خارج الوزارة و أيضا شاعرة‮! »‬بعرضي‮ ‬قوية‮« ‬سالفتكم لا تقبل الترقيع‮ ‬يا وزارة الإعلام وإلا ما الفائدة من وراء قيامكم بكل هذه الخسائر المالية الضخمة لفنانين وشعراء ومذيعين لقنوات خاصة؟ هل هو من اجل إرضاء خاطر شخص معين أو فنانة أو شاعرة أو مطربة؟‮! ‬الجواب لدى من قام بالموافقة على هذه الدورة رغم علمهم بأنهم لن‮ ‬ينفعوا الوزارة‮!‬
إذا كنت تريد‮ ‬يا معالي‮ ‬وزير الإعلام إصلاح هذه الطامة في‮ ‬الوزارة فعليك إعادتها لخاطر أبناء جلدتك وتسجيل كل مذيع كويتي‮ ‬ولا نريد العذر بأنه لا‮ ‬يستحقون المشاركة لأن هنالك شروطاً‮ ‬بأن‮ ‬يكون المذيع رشيق القوام وأشقر البشرة واخضر العينين‮..‬إضافة إلى أن تفتح‮ ‬يا وزير الإعلام تحقيقا بهذا الاستهتار بأموال الوزارة على الخالي‮ ‬بلاش وسبب التطنيش لحقوق أبناء البلد من المذيعين والإعلاميين الكويتيين‮.‬
والله المستعان‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث