جريدة الشاهد اليومية

السبت, 18 أكتوير 2008

إلزام الراغبين بالزواج بالفحص الطبي

بدر الناصر
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

اقتراح من شأنه أن‮ ‬يؤمِّن الحياة الزوجية من كل خطر‮ ‬يحدق بها بعيدا عن كل الأمراض الخطيرة التي‮ ‬تتسبب في‮ ‬دمار الأسرة،‮ ‬وهذا الاقتراح‮ ‬يشمل جميع الفئات،‮ ‬ولكن الذي‮ ‬أتمناه أن‮ ‬يطبق بشكل خاص على فئة المراهقين لأن المشكلة تكمن في‮ ‬بعضهم في‮ ‬بداية انفجار المراهقة،‮ ‬بمعناها الكامل،‮ ‬ونرى ان الشيطان‮ ‬يوجه بعضهم الى كل ما حرمه الله سبحانه،‮ ‬فنجدهم‮ ‬يبدأون بالقيام بتصرفات خطيرة بلا حسيب ولا رقيب ومن خلال عصيانهم أولياء أمورهم وتصريحاتهم بأنهم على قدر المسؤولية،‮ ‬وهذه التصريحات تأتي‮ ‬من بعضهم لمحاولة السفر الى الخارج مع أصحابهم،‮ ‬حيث‮ ‬يغريهم الشيطان لممارسة أفعال محرمة مثل الزنا وغيره من دون انتباه الوالدين،‮ ‬فتلك التصرفات أودت ببعض شبابنا،‮ ‬بسبب انتقال أمراض خطيرة مثل‮ »‬الايدز‮« ‬عافانا الله وعافاكم،‮ ‬وقد أتى هذا الاقتراح لكي‮ ‬يحد من انتشار مثل تلك الأمور الهدامة لتكوين أسرة سليمة وحياة زوجية هنيئة طاهرة خالية من الأمراض،‮ ‬وحماية أبنائنا بالذات ممن هم في‮ ‬بداية سن المراهقة،‮ ‬لكي‮ ‬يعلموا خطورة مثل هذه التصرفات التي‮ ‬يقوم بها ويمارسها بعض ضعفاء النفوس من المتطفلين المراهقين لعدم الدراية الكافية لخطورتها الهدامة لحياتهم الطبيعية الصحية،‮ ‬فممارسة الرذيلة وما حرم الله ومن ثم‮ ‬يأتي‮ ‬ليفكر بالزواج وبعدها‮ ‬يحصل ما لا‮ ‬يحمد عقباه،‮ ‬وهو نقل هذه الأمراض الخطيرة الى الزوجة مضافا اليها بعض الأمراض الخطيرة المعدية التي‮ ‬ستنعكس على المجتمع بأسره،‮ ‬هذا الأمر هو الداعي‮ ‬الأول والأخير لوضع هذا الاقتراح الذي‮ ‬سأذكر نقاطه بشكل مختصر وأوضحه‮:‬
فالاقتراح هو الفحص الطبي‮ ‬للراغبين في‮ ‬الزواج قبل إتمامه،‮ ‬فعلى كل من‮ ‬يرغب بالزواج ان‮ ‬يقوم بإجراء فحوصات طبية تفيد خلوه من الأمراض المعدية الخطيرة والوراثية،‮ ‬وهذه تصدر من وزير الصحة بصفة خاصة ويثبت ذلك شهادة من وزارة الصحة وتسمى‮ »‬شهادة زواج آمن‮« ‬وتحدد فترة صلاحيتها بثلاثة أشهر فقط،‮ ‬ولا‮ ‬يجوز للمأذون إبرام عقد الزواج أو أي‮ ‬جهة أخرى الا بعد تقديم هذه الشهادة اليهم لكي‮ ‬يتم التأكد من صحتها،‮ ‬وعلى ذلك‮ ‬يتم ابرام عقد الزواج،‮ ‬ويضاف الى هذا الاقتراح بأنه‮ ‬يعاقب كل من‮ ‬يفشي‮ ‬معلومات سرية تتعلق بالشهادة بغرامة مالية وسجن وبذلك نكون قد عالجنا مشكلة لا أرى فيها حرجا لأنها في‮ ‬النهاية ستعود على المجتمع والأسرة وجميع الأطراف بالخير وهو أمر‮ ‬يستحق اقراره،‮ ‬وأتمنى سماع خبر الموافقة عليه بأسرع وقت لكي‮ ‬تعم الفائدة دون العودة‮ ‬يا اخوان الى الشخصانية في‮ ‬التعامل بهذا الموضوع ولا بد من النظر‮  ‬لايجابياته والله المستعان‮.‬
‮{{{‬
من لا‮ ‬يشكر الناس لا‮ ‬يشكر الله،‮ ‬شكر خاص الى ناظرة مدرسة الدوحة الابتدائية للبنات الأستاذة الفاضلة هدى الحوال على اهتمامها بالطلبة وحسن التعامل الراقي‮ ‬والمفيد مع أولياء الأمور لما‮ ‬يعود بالنفع على الطالب والمدرسة بشكل عام والارتقاء بالتعليم في‮ ‬الدولة‮. ‬كثر الله من أمثالك‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث