الأحد, 25 فبراير 2018

وللعصافير أظافر تكتب الشعر

مؤلفان أصدرتهما دار سعاد الصباح للنشر والتوزيع أحدهما تحت عنوان «للعصافير أظافر تكتب الشعر»، والآخر «قراءة في كف الوطن»، تأليف الدكتورة الشيخة سعاد الصباح، وسبق أن تطرقنا لـ « قراءة في كف الوطن» في مقال سابق ، ونذكر بأن مثل هذه الأعمال تستحق الاهتمام والقراءة لما تتمتع به من كلمات وذائقة شعرية ملهمة عالية وجاذبة ، ونصوص ذات معانٍ وأبعاد، وانتقاء حسي رائع لا يخلو من حرية وحب ووطن وكرامة ووفاء وتمرد وثورة وعصافير تغرد ، ومازلنا نؤمن بأن في الكويت شاعرة يحق لنا التباهي بها والافتخار، لما تملك من جرأة في الأدب العربي، ومازالت الكلمة بخير في وجودها، وكذلك ومازال النص والكتاب بخير، في وجود دار سعاد الصباح للنشر والتوزيع.
وسنعرض ما جاء في الكتاب بما يسمح في هذه الزاوية من المقال» وللعصافير  أظافر تكتب الشعر» حيث قالت الشاعرة الكبيرة بنت الكويت «سعاد الصباح»:

• - ‏إنّني بنتُ الكويت
‏كلّما مر ببالي، عربُ اليوم،
بَكَيتْ ..
‏كلّما فكّرت في حالِ قُريشٍ ،
‏بعدَ أن ماتَ رسولُ اللهِ ،
‏خانتْني دُموعي ، فَبكيتْ   
‏• - ‏عندما أسمع أو أقرأ أي قصيدة
‏أو ديوان صودر
‏أصرخ بأعلى صوتي
‏لا تذبحوا العصافير
• - عامٌ سعيد . عام سعيد .. إني أفضل أن نقول لبعضنا «حب سعيد»
ما اضيق الكلمات حين نقولها كالآخرين
‏أنا لا أريد أن تكون عواطفى
‏منقولة عن أمنيات الآخرين ..
• - كيف تموت وردةٌ بلا سبب؟
‏هل أجنبيٌّ -ياترى- قاتلها
‏أم عربيٌّ جاء من أرض العرب؟!
• - ‏بفضلكم سنصنعُ الكويتَ من جديدْ
‏ونزرعُ النخيلَ في شطآنها..
‏ونزرعُ الريحانْ
‏إن الشعوبَ دائماً
‏ أقوى من الطوفانْ
• - ‏أمشي.. على حقلٍ من الألغام..
‏هاربةً من مدنٍ
‏قد أحرقت تاريخها..
‏وطلّقت مبادئَ العروبة..
‏وطلّـقت مبادئ الإسلام..!!
‏• - كويت ، كويت
‏لحرية الرأي فيك تراث طويل
‏وطفل المحبة بين ذراعيك طفل جميل
‏وزرع العروبة فيك قديم قديم هكذا النخيل..
• - «الكويت»‏ أحبك كالشمس, تعطين ضوءك للعالمين
‏أحبك كالأرض...
‏تعطين قمحك للجائعين
‏وتقتسمين الهموم مع الخائفين
‏وتقتسمين الجراح مع الثائرين...
• - كيف لا نشكر من قد حرروها؟
من غلاة العنصريين وأفواج التتار...
‏كيف لانشكر من ماتوا
‏ليبقى النخلُ والقمحُ وزهرُ الجُلّنار
‏والحروف الأبجدية
‏كيف لانشكر من قد أشعلوا أعينَهم
‏كالقناديلِ
‏لكي يأتي النهارْ؟
• - يا أمنا الكويت
نحن من دونك يا حبيبتي
لا نعرف الحب ، ولا الدفء، ولا السلام
ونحن من دونك يا حبيبتي
حمائم قد نسيت مبادئ الكلام
•- هذي بلادٌ لا تريد امرأةً رافضة..
‏ولا تريد امرأة غاضبة
‏ولا تريد امرأة خارجةً
‏على طقوس العائلة
‏هذي بلاد لا تريد امرأة
‏تمشي أمام .. القافلة...
•- ‏وصل السيف إلى الحلق
‏وما زال لدينا شعراء يكتبون
‏وصل السل إلى العظم
‏وما زال لدينا شعراء يكذبون
‏ويقولون على الأوراق ما يفعلون
•- سوف نظل دائماً...
أهل الندى، والعفو، والسماح...
لو جرحونا مرة
نطلع كالأزهار من ذاكرة الجراح...

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث