جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 15 أبريل 2008

العوازم والطائرات وصواريخ الباتريوت‮!‬


بدر الناصر

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

قبيلة العوازم من أهم القبائل العربية وخاصة الذين‮ ‬يتواجدون في‮ ‬الكويت فهم قبيلة ذات خلق ومتمسكة بدينها،‮ ‬اصحاب نخوة تميزهم عن‮ ‬غيرهم بنقاوة قلوبهم وهم‮ ‬يخافون على مصلحة البلد ويحترمون قوانينها،‮ ‬ويحترمون الصغير قبل الكبير،‮ ‬ولا‮ ‬يحملون الحقد والضغينة ضد احد،‮ ‬فهم اكثر واقدم قبيلة سكنت وتواجدت على ارض الكويت،‮ ‬وقد شاركوا في‮ ‬حماية البلد في‮ ‬غزواتها اثناء حرب الاخوان وحروب اخرى كانت من شأنها حماية البلد من الطامعين،‮ ‬فهذه القبيلة كباقي‮ ‬القبائل شاركت مشاركة كبيرة في‮ ‬خدمتها للبلد وهم اغنياء عني‮ ‬حتى اثبت للعالم بأنهم على هذا النحو‮! ‬وماحصل لهم عندما قامت قوات الشرطة في‮ ‬مداهمتها لديوانية احد افراد هذه القبيلة وحين قامت الشرطة باطلاق الرصاصات المطاطية والقنابل الدخانية(المسيلة للدموع‮) ‬فقام أبناء هذه القبيلة ومعها القبائل الآخرى(للفزعة)ايمانا منهم بأنه تم استهدافهم كأبناء قبائل وعوازم بالدرجة الاولى وذلك من خلال ورود‮ (‬معلومات)بأنهم قاموا بفرعية وعلى اثرها قام رجال الامن بمهمتهم كحال ورود أي‮ ‬بلاغ‮ ‬ولكن ما قامت به الشرطة من تسرع وعدم انضباطية في‮ ‬التعامل مع الحدث و مع مثل هذه الامور وكأنها لا تعلم بأن القانون لابد‮ ‬يطبق بمعايير تتناسب مع طبيعة المجتمع القبلي‮ ‬وما قامت به الداخلية من خلال هذا التسرع والافراط في‮ ‬استعمال القوة وكأننا في‮ ‬بلد جمهوري‮ ‬تفرض فيه مؤسساته العسكرية قانونها بالقوة وعدم المبالاة بما سينتج من امور خارج عن ارادتها وانها سوف تكرر ماقامت به ولا‮ ‬يهمها الشعب فتقوم شرطة هذه الجمهوريات باستخدام السلاح‮ (‬الكيماوي‮) ‬كما فعل الشخصية العراقية الملعونة المسمى‮ (‬علي‮ ‬بالكيماوي‮) ‬عندما فرض القوة على الاكراد‮!! ‬أرى بل اجزم بأن ابناء القبائل هم اكثر الناس حرصا على بلدهم كما‮ ‬يخاف الحضر ايضا على البلد بجميع انتماءاتهم فهم ابناء البلد وليس لهم بلد آخر فهم‮ ‬يطبقون القانون مهما كان ولكن اعتقد ان قانون الفرعيات لا‮ ‬يتم تطبيقه بهذه الطريقة وسوف لا تتم السيطرة على منعها بهذا الشكل وسيضعنا في‮ ‬ازمة جديدة في‮ ‬التفرقة والعنصرية المنبوذة ولابد ان‮ ‬يطبق القانون بطريقة لا تتم المعاملة بها بالقوة والطائرات والدبابات والقوة المفرطة والمتبقي‮ ‬فيها فقط استخدام صواريخ باتريوت ضد ابناء الكويت؟ هذا امر لا نؤيده ونحن ضده ومرفوض‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث