جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 18 ديسمبر 2009

متخلف‮ ‬يقول عن المنتقبات متخلفات

محمد الزمانان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

استغربت عندما قرأت في‮ ‬إحدى الصحف أن رئيسا لإحدى الجامعات العربية والمصنفة ضمن الجامعات الأعلى في‮ ‬مستواها التعليمي‮ ‬بالوطن العربي‮ ‬اصدر قرارا بمنع دخول الطالبات المنتقبات لأداء الاختبارات الشهرية والنهائية حتى لو تأكد من هويتهن علماً‮ ‬بان المحكمة النزيهة في‮ ‬تلك الدولة جاءت لتبطل ذلك القرار بعد لجوء عدد من الطالبات إليها‮.‬
ولكن الغريب في‮ ‬الأمر بأن‮ ‬يأتي‮ ‬رئيس جامعة أخرى في‮ ‬نفس تلك الدولة وهي‮ ‬أيضا لا تقل عن الجامعة السابقة في‮ ‬المستوى التعليمي‮ ‬ليصدر قراراً‮ ‬مماثلاً‮ ‬وكأن إصداره لذلك القرار محاربة شخصية منه للقضاء بعد إبطاله قرار زميله ولم‮ ‬يكتف بإصداره ذلك القرار على الطالبات العفيفات بل شمل ذلك القرار الموظفات بنفس الجامعة أيضا وذلك الأكاديمي‮ ‬يصف النقاب بالتخلف،‮  ‬علماً‮ ‬انه هو المتخلف لأنه ممن‮ ‬يساعدون الغرب في‮ ‬تفشي‮ ‬فكرهم دون أن تأخذه العزة بأنه عربي‮ ‬وفعلا صدقت المقولة‮ »‬لولا المواقف ما عرفت الرجاجيل‮« ‬هذا إن دل فانه‮ ‬يدل على سواد قلب ذلك الشخص وكل ما قلته أنا في‮ ‬هذه المقالة‮ ‬يذكرني‮ ‬ببيتين من الشعر النبطي‮.‬
السن ابيض لكن القلب كالليل‮                      ‬ما كل من‮ ‬يضحك معك‮ ‬يسعد الحال
ولولا‮  ‬الحسـد والبغـض والقال والقيل‮      ‬كان العرب صارت على قلب رجال
‮ ‬وبخصوص القرار الذي‮ ‬أصدره رئيس الجامعة بأنه قد‮ ‬يجيب على كثير من الناس الذين‮ ‬يقولون لماذا أصبح العرب متوقفين عن التطورات التكنولوجية الحديثة؟ والتطورات في‮ ‬التحصيل العلمي؟ وأقول لأن بعض أصحاب المناصب العليا في‮ ‬الوطن العربي‮ ‬متخلفون ويطبقون فكرة خالف تعرف‮.‬
في‮ ‬ختام هذه المقاله أقول للدكتور رئيس الجامعة الذي‮ ‬اصدر القرار‮: ‬لو سمعت في‮ ‬احد المرافق العامة شخصاً‮ ‬يقول‮: »‬لو سمحت‮ ‬يا متخلف‮« ‬ارجو أن تلتفت إليه لأنه‮ ‬ينادي‮ ‬عليك وتوقع بأن ذلك الشخص قد‮ ‬يكون أنا‮! ‬وأحب أن اشكر القضاء النزيه في‮ ‬تلك الدولة على إبطالهم القرار الجاحف‮.‬

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث