جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 31 ديسمبر 2017

تهنئة من القلب

بمناسبة انتهاء العام وبداية عام جديد أتقدم الى جميع اخواني واعزائي الذين أحببتهم وأحبوني، أقول لهم من صميم قلبي كل عام وأنتم بخير وصحة جيدة وأخص بالذكر الاخ رئيس التحرير الشيخ صباح المحمد الصباح واتمنى له عاما سعيدا وحافلا وايضا اتقدم بالشكر الجزيل الى داري ومدرستي وبيتي جريدة «الشاهد» التي علمتني المحبة والاخاء والتواضع مع كافة اخواني القراء وايضا اخص بالذكر أخي وزميلي الاستاذ الفاضل جعفر محمد وأهنئه بالعام الجديد وأطلب ايضا من الله العلي القدير أن  يكون قد تعدى الالم الذي آلمه العام الماضي بفقدان نجله الذي وافته المنية إثر حادث مروري أليم وقد كنا ولا نزال مع مصائبه لانها مصائبنا وحزنه حزننا ولكن ايضا ارادة الله سبحانه وتعالى لا اعتراض عليها وتحياتي لكل العاملين في جريدة «الشاهد» وأمنيتي في هذا العام أن يسود السلام جميع دولنا العربية ونتناسى خلافاتنا الجانبية ونرجع الى عهدنا السابق اخوانا متحابين متراصين كالبنيان المرصوص ونجتمع على كلمة التوحيد. نحن لا نعول على احد بل نعول على الله سبحانه وتعالى فالجميع من هذه الامة مرروا بصعوبات من الحروب والقتل والتدمير والتشرد وابناؤنا من هذه الامة بالملايين لجأوا الى بعض الدول العربية والاوروبية وحتى الافريقية. اللهم انني ارسل رسالتي من قلب صاف ان تجمع شمل هذه الامة من جديد ونحن في نهاية المطاف إخوة في الدين والاسلام واللغة لغتنا السامية لغة القران الكريم اللغة العربية وأمة عربية. كفى حروب وقتالا يزيد هذا العام ان نجتمع على المحبة والاخاء والوفاء. وأنا اعتذر الى جميع الاخوان للتوقف عن الكتابة لمدة شهر لسفري خارج البلاد ومرة اخرى كل عام وانتم بخير. 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث