جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 25 ديسمبر 2017

العلم العربي ... أربعة ألوان

قرأت من بطون التاريخ انا ابو يعقوب الاحوازي وبحثت عن حقائق العلم العربي والاحوازي،  وعلمت  ان الحكم العثماني للدول العربية فترة الإمارة من عام 1326 م إلى العام 1516 وحكم الخلافة من عام 1516 إلى العام 1922م  تمكن من فرض لوائه الوطني على أغلب الدول العربية فتأثرت بذلك مختلف الأعلام العربية بخصائص ودقائق الراية العثمانية «باستثناء المغرب الأقصى كونه نجا من العثمانيين»، ففي سنة 1914 اجتمع ثلاثة من شباب العرب وقرروا أن يكون للحركة العربية علمها الخاص بها وهو ما أطلقوا عليه اسم العلم العربي وتم تكوينه من الألون الأربعة الأخضر والأبيض والأسود  والأحمر متمثلين قول الشاعر العربي صفي الدين الحلي
بيض صنائعنا سود وقائعنا
خضر مرابعنا حمر مواضينا
وتم الرمز إلى العلم الجديد بكلمات خالدة: سلاما أيتها الأمة سلام بر أمين يظله في سواد  الليل البهيم  بياض الضمير وخضرة الأمل اليقين ويذكر التاريخ أن ثلاثة من الشباب الذين وضعوا الخطوط الأولى لأول علم عربي موحد قد دفعوا حياتهم ثمنا على أعواد مشانق الحاكم جمال باشا السفاح في دمشق وبيروت.حتى وصلنا إلى العام 1916 حيث ثارت الأمة العربية في وجه الدولة العثمانية وتم رفع العلم العربي في المملكة العربية السعودية الحجاز كراية للدولة العربية الشاملة وكان يتألف من أربعة ألوان على التوالي وبشكل عمودي أخضر وأبيض و اسود، وأحمر وبذلك جمع هذا العلم الألوان العربية الخالدة التي رفرفت بها رايات العرب على العالم وفي العام 1918 رفع هذا العلم العربي في سماء دمشق لأول مرة كعلم لقطر عربي، ثم بيروت وهكذا ولم نكد ننفصل عن الحكم العثماني حتى وجدنا أنفسنا نعاني الأمرين من الاحتلال الفارسي للأحواز والغربي للمنطقة العربية برمتها وهكذا خيمت فترة جديدة من الظلم الاستعماري بحق الأمة العربية وأنزل العلم العربي ولكنه لم يسقط:
وفي العام 1920 تبنت سوريا هذا العلم مع إدخال بعض التغيير عليه ثم تبعها العراق وكذلك الأردن مع تغيير في تسلسل مواقع الألوان وهكذا نجد أنه صار لكل دولة علم تعتز به وتحرص على إبقائه عاليا خفاقاً لأنه رمز عزتها وكرامتها واستقلالها.
والأمل أن يكون العلم الاحوازي بألوانه الاربعة محفوظاً ومحفوراً في ضمايرنا و قلوبنا للاجيال القادمه ليكون رمز الدولة الاحوازية  وتكريماً لشهداء الاحواز و امتنا العربية جميعاً، حيث التف بهذا العلم الكثير من الشهداء الاحواز من يوم تأسيسه سنة 1946 في زمن حزب السعادة بألوانه الثلاثة.  وإضافة الأخضر بأيام الجبهة الشعبية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث