جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 08 أكتوير 2017

العيش الكريم للمواطن! «2-2»

إجمالي المسؤوليات المادية  المعيشية الشهرية للفرد الكويتي العصامي لا تقل عن 650 دك  كحد أدنى وبالمقابل نجد أن علاوة غلاء المعيشة 120 ديناراً فقط ، بدل الإيجار السكني 150 ديناراً فقط، قيمة المساعدات الاجتماعية كما جاء في قانون 23 لسنة 2013 بشأن إستحقاق وربط المساعدات العامة هو 599 د.ك فقط ؟!!! ونحن هنا لم نتحدث عن توجه المواطنين والأسر إلى الرعاية الصحية و التعليمية في القطاع الخاص وتكبدهم مسؤوليات مادية أخرى لأنهم لم يجدوا الجودة في خدماتها بالقطاع الحكومي، و لم نتحدث عن  الكسوة ولا عن المصاريف الشخصية ولا عن التأثيث ولا عن فواتير الماء و الكهرباء وهي من الضروريات الأساسية لأي فرد في معيشته!
وسؤالي لأعضاء الحكومات المتعاقبة و مجالس الأمة المتعاقبة برئاسة التجار: هل حققتم الرخاء للمواطنين الأفراد أو الأسر الذين منحتم لهم فرصا وظيفية براتب يبدأ من 700 دينار وينتهي  بـ 1800 دينار فقط ؟ هل حققتم الرخاء  ليتيم الأب أو أسرة المطلقة أو أسرة الأرملة أو سجين مفرج عنه أو طالب متزوج أو الكويتية المتزوجة من غير كويتي ذي دخل ضئيل ، عندما حصرتوا قيمة المساعدة بمبلغ 599 ديناراً + 150 ديناراً  فقط و الالتزامات المعيشية الأساسية الضرورية في ظل غلاء المعيشة الحالي لا يقل عن 650 د.ك للفرد الكويتي ممن لا يعيله أحد ولا يقل عن 950 ديناراً لرب الأسرة ؟! و بصيغة أخرى ووفقا للمعطيات المذكورة أعلاه ما هو مفهوم الرخاء لديكم ؟! هل حققتم العدالة الاجتماعية بينكم وبين جميع المواطنين نظرا للرواتب و المكافآت والإمتيازات المادية التي تتقاضونها من الدولة ؟! هل وزعتم ثروة الدولة بما يحقق العدالة الاجتماعية على أعضاء المجتمع ؟! هل قرأتم في سيرة رسول القرآن وخلفاء المؤمنين مع أمتهم ؟!
على الحكومة والمشرعين أن يجتمعوا ويضعوا تشريعا جديدا يحددوا فيه الحد الأدنى من قيمة دخل المواطن الشهري وفقا لظروفه الاجتماعية المادية بما يحقق له الرخاء المعيشي كما حققتموه بأضعاف أضعاف المرات لشعوب الله المختارة في هذا البلد! وتشريع قوانين تنظم غلاء المعيشة في الأسعار والإيجارات وصرف الرواتب بما يحقق الأمان والعدالة للشعب !!

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث