جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 29 سبتمبر 2017

إلى محمد العبدالله.. حفيد الشيخ مبارك «1-2»

لقد تصدّر تصريحك الشهير «الناس لا تثق في الحكومة» جميع الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي صح بوحك .. لقد اصبت الحقيقة .. نعم نحن لا نثق بالحكومة وهذا ليس بوليد هذه الأيام فقط بل هو تراكمات عديدة الى فقدان الثقة ما بين المواطن والحكومة وهو صنيعة الحكومة ولم يأت صدفة .
وفي مقالي هذا سأخرج عن المألوف قليلا وسأتوجه لمعاليك بحزمة أسئلة مع اجاباتها لأقلل عن معاليك عناء البحث عن الجواب الصحيح.
هل تعلم يا طويل العمر كم وصل عدد الانتظار في طابور ديوان الخدمة المدنية للحصول على وظيفة؟
عدد المنتظرين للحصول على وظيفة ما يقارب 17 الف مواطن ومواطنة من أبناء الشعب الكويتي والذين هم عماد المستقبل، ان هذا العدد الكبير من الشباب في تزايد ويكاد الاحباط يسيطر على المتقدمين خوفا من المكوث في كهوف البطالة الى وقت طويل.
هل تعلم أي مرتبة تحتل جامعة الكويت عالميا وعربيا ولماذا؟
تحتل جامعة الكويت المرتبة 31 عربيا و742 عالميا وأعتقد ان هذه المرتبة مخجلة جدا ان تكون في بلد ثري مثل الكويت وتمتد مساعداته الخيرية الى ابعد مدى في الكرة  الأرضية  ومن اهم أسباب تراجع هذا المستوى جودة المناهج التعليمية التي بلا شك تنعكس على انخفاض مرتبة الجامعة لان غالبية المخرجات التعليمية وفق المناهج الأدبية والتي هي لا تختص بالبحوث العلمية التي تساعد على رفع المرتبة والمخرج العلمي وتكون بعد ذلك فرص رفع المرتبة ضئيلة جدا لذلك يفضل أولياء الأمور المقتدرون ماديا تدريس أبنائهم في التعليم الخاص الذي لا يقبل الا بمعلمين وفق معايير عالية حسب المقاييس الدولية للتعليم .
هل تعلم لماذا نلجأ للواسطة والطرق غير المشروعة أحيانا للحصول على ابسط حقوقنا ؟
لان القانون في الكويت لا يطبق على الجميع بل يكون أحيانا حجر عثرة في طريق المواطن الذي يرى بأم عينه التجاوزات تمنح لمن يحسب على جناح معين او تمنح للمتنفذين دون وضع ادنى اعتبار للمستحق وفق القانون والمساواة في الحقوق .
هل تعلم لماذا يلجأ المرضى لطلب العلاج في الخارج رغم توافر احدث الأجهزة الطبية والمعدات ؟
لانخفاض مستوى التشخيص الطبي في معظم المستشفيات وانعدام جودة التمريض وانتشار حالات الإهمال بسبب سوء اختيار الجهاز الإداري في غالبية المستشفيات وندرة أصحاب الاختصاص والممارسين في مختلف المجالات .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث