جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 27 أغسطس 2017

تنفيذ الأحكام مسؤولية العدل والداخلية

يحاول البعض من منطلق انتماءاتهم الحزبية والطائفية التدخل في قضايا أصدرت فيها المحاكم أحكامها، حيث يحاول هؤلاء البعض من أعضاء مجلس الأمة إثارة احتجاجات وتدخلات ومنها محاولة هؤلاء البعض في قضية خلية العبدلي، حيث يطالب أحد هؤلاء البعض بسحب الجنسية من المدانين أعضاء خلية العبدلي، أعتقد بأن قضية السحب منوطة بالقضاء الذي اصدر الأحكام ووزارة الداخلية المسؤولة عن تنفيذ الأحكام، وان هذه الاعتراضات والاثارة حول الأحكام الصادرة بحق المتهمين تتسبب في خلق نوع من الفوضى واثارة خلافات طائفية لذا أرى أن يتدخل رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم لمنع أي عضو يحاول التصريح أو توجيه النقد ضد قرارات قضائية، لأنها قد تثير مثل هذه التصريحات البلبلة في قاعة مجلس الأمة، واضاعة وقت المجلس في قضايا ليس من حق أعضاء المجلس التدخل فيها لأنها أحكام قضائية، وكان من المفروض أن يساعد أعضاء مجلس الأمة القضاء في اصدار أحكامه ضد الذين يحاولون تعريض أمن الوطن إلى عدم الاستقرار والانشقاق لأنه من واجب النواب دعم القضاء لأنه مرتبط بمبدأ العدالة والديمقراطية التي هي شعار يدافع عنه أعضاء المجلس.
لذا أرى أن يعي أعضاء المجلس تأثير تدخلاتهم في أحكام القضاء التي قد تنعكس على المجتمع فتثير خلافات لا أرى أنها من مهام أعضاء المجلس، بل يتوجب على أعضاء المجلس الاشادة بقضائنا الذي اشتهر بالنزاهة، نعم بالنزاهة والعدالة، فان قضاءنا يمنح المتهم حق الاعتراض لتمر القضية بثلاث درجات من القضاء، كذلك سمح للمحامين بالدفاع عن موكليهم وحق التأجيل حتى تصل الأحكام إلى الدرجة الأعلى في القضاء حيث أعطت للمتهم حق الاعتراض ونقل قضيته من درجة إلى درجة أعلى، ولله الحمد أن القضاة في الكويت لا يتدخل في أحكامهم أي جهة عليا، أرجو أن يباشر رئيس وأعضاء مجلس الأمة بوقف محاولة البعض من النواب التدخل في أحكام القضاء أو الاعتراض وترك القضاء للعدالة حيث ان المتهم أعطته حق الاعتراض وأعطت المحامي حق الترافع والتأجيل ولم يحدث أن جاء محام واشتكى من عدم اتاحة الفرصة له للدفاع عن موكليه.
فتحية للقضاء الكويتي النزيه والعادل وسيبقى القضاء الكويتي في قمة النزاهة والعدالة مقارنة بما نراه في دول أخرى.
والله الموفق، ، ،

عبدالمحسن الحسيني

عبدالمحسن الحسيني

اعراف سياسية

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث