جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 04 أغسطس 2017

تكفون سكتوا

سبحان مغير الأحوال بقدرة قادر تحول نصف الكويتيين خلال السنوات الأربع الماضية إلى ناشطين سياسيين وربع النصف الباقي إلى خبراء استراتيجيين, هؤلاء ملأوا الديوانيات والصحف والقنوات الفضائية, وثبت شرعاً أن مهنة الناشط السياسي والخبير الاستراتيجي أفضل ألف مرة من المشاريغ الصغيرة, والمتوسطة ما عليك الا أن تفتح فمك وتتحدث عن خبايا الـ CIA وأسرار الـ KBJ وتحركات الحوثيين وأين يختبئ البغدادي لتنال الشهرة وتحصل على المال من أوسع الابواب فالكلام صار أفضل من النفط لانه لا يصعد أو ينزل ولا يخضع للسوق اما ان كنت خبيراً استراتيجياً فعليك أن تكشف نوايا المارينز والخطط العسكرية للناتو والقواعد السرية للدول المتصارعة..تأليف هؤلاء ادخلنا في شرباكة مع بعض الدول واساؤوا إلينا أكثر مما افادوا به المشاهد أو القارئ.. مشكلتنا في الكويت الديمقراطية التي من خلالها أصبح الجميع يتحدث في كل المواضيع, تدخل ديوانية الكل يفهم في السياسة ينظر ويرفع صوته ان خالفتهم في الرأي أو التحليل, والكل يفهم في الرياضة أكثر من رئيس الفيفا, والجميع يعرفون في الاقتصاد أكثر من الصندوق الدولي أو يخططون عسكريا أفضل من رئيس الاركان الأميركي.. علينا ان نضع حداً لهذه المهزلة وأن نحاسب الخبير الاستراتيجي الذي لا يعرف الفرق بين الكلاشينكوف والـ أم 16 والناشط السياسي الذي يطالب بسفارة إنكليزية في المملكة المتحدة بعد أن اصبحت تحليلاتهم مادة للفكاهة والتندر.

نبيل الخضر

نبيل الخضر

بالمقلوب

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث