جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 21 يوليو 2017

لهذا أكتب المقالة الساخرة

سألني صديق : كيف تكتب المقالة الساخرة؟ فقلت لو دخلت شارعا فرعيا في منطقة خارجية وصدمت بسيارتك  عمود انارة بلا اضاءة  فماذا تتوقع؟
سيخرج لك صاحب اقرب منزل ليشخّط فيك ويصرخ بأعلى صوته: انت عمي ما تشوف طيحت الشبه اللي يتدرب عليها عيالنا بالنباطة ..ولو دهست سيدة فسيأتيك زوج ابنتها ليشبعك ضربا مع أولاده ثم يهمس في أذنك حسبي الله عليك الطق مو لأنك دعمتها لكن لأنك ما ذبحتها وفكيتنا من شرها..ولو أسرعت وفاجأك تيس سيأتيك صاحبه ليقول لك : هذا تيس شامي غالي داش مسابقات وبما انك كسرت ضلوعه عليك ان تدفع 10 آلاف دينار بسبب الأضرار .. ولو غطست في حفرة سيصرخ عليك صاحبها قائلا: يا ملعون الوالدين خربت المندي اللي دافنه فيها ..عليك أن تعشيه مع جماعته بالديوانية والا «اللي يحب النبي يضرب».. وان شخطت طرادا دون أن تدري فاعلم ان الفيلكاوية  لن يتركوك  سالما الا بعد أن يتأكدوا من صلاحيته باصطحابك معهم 3 مرات من والى فيلكا .. ومن ركبه وسواس يزعج ادارة المرور ووزارة الاشغال من اجل أن يضعوا مطبا أعلى من جال الزور أمام منزله حتى  يضمن سلامة أولاده وتكسير معاونات السيارات حتى لا تسير مرة أخرى بالشارع .. وان دخلت ديوانية بالخطأ فذنبك على جنبك لأن بعض اصحاب الديوانيات يؤمنون بسياسة اسرائيل في بناء المستوطنات فديوانياتهم تزحف ليلا  بقدرة قادر لتصل الى اول الشارع لكثرة روادها ثم تنكمش في الصباح.. قلت لصديقي: هذا شارع جانبي في منطقة خارجية فما بالك لو دخلت شارعا رئيسيا! فقال : لا يحوشك انا اكره الكتابات الساخرة وأفضل المقالات التي تهاجم الحكومة مباشرة وفيها استعراض عضلات .. أحب من يشرشح  الوزراء على شرشحة التيوس الشامية ومن يدخل دعوم بالوزارات عوضاً عن الديوانيات .

نبيل الخضر

نبيل الخضر

بالمقلوب

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث