جريدة الشاهد اليومية

السبت, 08 يوليو 2017

رسالة السفر والأسفار في الحياة

السفر رسالة تجسد محبة الإنسان في الحياة والأرض والناس والشعوب لان المسافر يطلع على أرض غير أرضه وناس غير ناسه ويعود بأخبار تساهم في التعارف بين الشعوب مما يجعل السفر يبعث الفرح والسلام ويمنح الإنسان فلسفة تغير الحياة ودفء العلاقة بين الشعوب والأمان للنفوس المتعبة البائسة، يبعث السفر في ضمير الإنسان معايير ومفاهيم للحياة تحقق الهدوء والطمأنينة بالايمان بالحياة نفسها كضرورة، في السفر يتعلم الإنسان لغة العلاقة مع الشعوب وبين الشعوب لتحيا البشرية بكلمة لقاء المسافرين هنا وهناك ويتبادل المسافرون الحديث عن ممالك الدنيا والبقاع وما في كل مكان ومجتمع وارض، من خصائص السفر ظلال شرق على الإنسان بالخيرات والانطباعات والمعارف، وكم ساهم السفر في اقامة علاقات بين الشعوب فالمسافر يقلب بصره في أرجاء الأرض هنا وهناك يلتقي مسافرين مثله نجدهم رحماء مبتهجين مثل الانوار تضيء كل منهم بمصباح معرفته بالآخر ويتبادل المسافرون الحسنات بمساعدة بعضهم البعض وكل منهم يجعل الآخر في بهجة الطريق والمشاهدة والسفر مما يعود به المسافر من سفره بالهدايا والتذكارات الخاصة والصور والفيديو والتي توفرت اليوم مما كان عليه فيما قبل ليقبل البهجة والفرح على الآخرين وبذلك تكتمل رسالة السفر المحبة للجميع.
ترشيد الكهرباء.. ما ان يطل علينا الصيف في الدول عامة وفي الكويت خاصة حتى ترتفع الحرارة ارتفاعات قياسية تتجاوز الخط الحراري الاحمر وهو 50 درجة وهذا الحد الذي يشكل فيما بعد خطرا على حياة الإنسان وبكل تأكيد فان حياة الإنسان لها الاولوية فوق كل اعتبار، في الكويت تضع وزارة الكهرباء والماء هذا الاعتبار امام أعينها ولكن بالمقابل المحافظة على حياة الإنسان تتم لا يسبب الإنسان بإلحاق الضرر بحياة الآخرين وحياته شخصيا وحياة عائلته وأسرته وهنا نحن لا نتحدث عن كهرباء السيارة لان كهرباء السيارة تنبعث من داخلها ميكانيكيا نحن نتحدث عن الكهرباء المنزلية التي تتناول تشغيل المكيفات ووحدات التكييف المركزي والادوات الكهربائية الاخرى الترفيهية فالمطلوب من الجميع تقدير الجانب العلمي التكتيكي في المشكلة قبل الجانب الشخصي فالإنسان اناني بطبعه ولا يميل لاي اعتبار للآخرين وأيضا نطلب من جميع الاخوة المسافرين الكرام التأكد قبل سفرهم من إطفاء جميع الادوات الكهربائية واغلاقها بشكل محكم وإغلاق صنافير المياه، والتأكد منها حفاظا على سلامة المنزل وترشيد الكهرباء والماء، وإن شاء الله تقضون إجازة سعيدة وتعودون إلى ارض الوطن بالسلامة.
وأعتذر للاخوة القراء الكرام عن التوقف عن الكتابة خلال الإجازة وشكرا.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث