جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 09 يونيو 2017

متى تكون الكويت بئر نفط لا تنضب

هذه المقولة شاهدناها في تغريدة لكاتب صحافي مشهور نقلا عن أحد المسؤولين الكبار من الأسرة من الصف الثاني والرجل لديه رؤية مستقبلية لا يستهان بها ان استطاع الرجل ان يصل إلى منصب اتخاذ القرار وأظنه سيصل لأنه أهل لذلك وكان محل هذا الكلام هو نظرته المستقبلية إلى تحويل الجزر الكويتية إلى مصدر للدخل على غرار الجزر السياحية في سنغافورة وتايلند وبقية دول العالم التي حولت الرمل إلى ذهب والجزر إلى مصدر مالي سياحي لا ينضب طبعا وفقا لثوابت وقيم المجتمع الكويتي، والدين الاسلامي هذه النظرة التفاؤلية تجعلني اشد على يد هذا المسؤول واقول ان لنا في التجارب القريبة منا خير مثال يحتذى به دبي وابوظبي والتي لديها خطط لأن يكون الاعتماد على النفط كمورد مالي 40 % من خلال الاستثمار في السياحة والمثال الاوضح هو تركيا التي جعلت من تركيا دولة حديثة تنافس على ان تكون من العشر الدول الاقوى اقتصاديا في العالم ومن تجارب تركيا تحويل المخلفات والقمامة إلى مشروع تنافس عليه القطاع الخاص لينتهي الأمر به إلى انشاء مصانع على نفقة القطاع الخاص لتدوير القمامة، واستخراج غاز الميثان، لتوليد الكهرباء دون ان تدفع الدولة مليم أحمر ونحن لدينا الكثير من الطاقة المستدامة كاستغلال طاقة الرياح، والشمس، وتحويلها إلى طاقة بديلة لتوليد الكهرباء بدلاً من المحطات التي تستهلك البترول وبامكاننا بيع الفائض إلى دول الجوار ناهيك عن السماح للدول الصناعية لاستغلال الصحراء وتحويلها إلى مصانع ومشاريع خضراء واستخراج ما بها من معادن كما هو الحال في مشروع «ام نقا» لصناعة الزجاج الذي دفنته البيروقراطية، والحسد تحت رمال الصحراء وكذلك استغلال مياه البحر لاستخراج الكثير من المعادن والاملاح وبناء مناطق حرة لجلب الصناعات، والاموال الدولية، وكذلك نقل التكنولوجيا ما سيوفر لنا المال والكثير من فرص العمل للشباب نعم هناك الكثير من الأفكار والموارد والخطط التي نستطيع من خلالها تحويل الكويت إلى بئر نفط لا تنضب ودون حاجه لأموال الحكومة اذا حسن القرار وحسنت البنية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث