جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 30 أبريل 2017

تجاوز السائقين على أكتاف الطرق المرورية

تتضمن الهندسة المرورية الحديثة وجود مسارات جانبية للطرق واحد من جهة اليمين وواحد من جهة اليسار ويطلق على المسار الموازي الأيمن الكتف المروري الأيمن وعلى المسار الموازي الأيسر الكتف المروري الأيسر كل كتف مروري له وظائف مرورية مختلفة عن الكتف الآخر الكتف المروري الأيسر يحاذي الكورنيش الاسمنتي الحاجز بين الطريقين المتاعكسين في حال الذهاب والاياب ويسير جنبا إلى جنب مع السايد الخاص بالسرعة القصوى المحددة بالقوانين المرورية بينما الكتف المروري الأيمن يتفرع عنه مسارات جانبية للمناطق السكنية أو تتصل به مسارات فرعية من مناطف سكنية ومنشآت حكومية وتجارية واسواق وانشطة أخرى وبهذا يتبين أن الكتف الأيمن يعد في حقيقته أهم ما في الهندسة المرورية. من خلال هذا التوضيح يمكننا الآن ان نتحول لمناقشة اخطر ظاهره مرورية في الحركة اليومية المرورية بالكويت وخاصة على طريق الفحيحيل السريع والمغرب والدائري السادس والخامس بشكل خاص حيث تكون الحركة المرورية طبيعية وانسيابية وفجأة يقوم سائق بالتجاوز على الكتف المروري الأيمن وبعد ذلك يلييه سائق اخر ويكتظ الضغط على الطريق الرئيسي ويحدث الازدحام المروري ثم الاختناق المروري وبعد ذلك تقع الحوادث أو التسبب في الحوداث وتتعطل الحركة المرورية وتجد الدوريات مشقة في الوصول للحادث بسبب العرقلة التي تسبب بها التجاوز عن الكتف الأيمن وهناك مخاطر أخرى تنتج عن تجاوز السائقين عن الكتف المروري الأيمن للطريق حيث يتسببون في عرقلة تحويل السائق من الطريق الرئيسي إلى المسار الفرعي الذي يأخذ به إلى المنطقة السكنية أو مقر الوظيفة والعمل أو المدرسة وهنا تحدث المشاكل على الاطراف الجانبية وتتراكم الحوادث الشخصية وبهذا باتت المشكلة تتلخص فيما يؤديه سائق تأخر عن الدوام ويتسبب في تأخير المئات من السائقين، اضف الى ذلك ان التجاوز عن الكتف المروري مخالف للائحة القانونية المرورية بهذا الصدد ما يعني انه متجاوز على هيئة الدولة.
الإدارة العامة للمرور إلى غاية هذه الساعة لم تضع اعلانات مكتوبة في الطريق كتحذير عن التجاوز على الاكتاف المرورية للطرق كل ما تفعله هو لوحات مرورية ارشادية لا تعني شيئاً بالنسبة للسائق الذي اعتاد على التجاوز.
ينبغي ان يكون هناك لوحات تحذر من التجاوز وتكون هناك عقوبة ايضا.
ملاحظة مهمة جدا بالنسبة للإخوان قائدي المركبات الملتزمين بالمسارات الارضية والحارات وبالتحديد التوقف عند الاشارات الضوئية، هناك قائدو مركبات مستهترون بقواعد المرور وعدم الالتزام بالوقوف في الحارات المخصصة لهم يقومون بالتجاوز على قائدي المركبات الملتزمين بالوقوف ومضايقتهم والانعطاف عليهم دون استئذان منهم، ومنهم من اذا لم يُسمح له بالمرور يقوم بالسب والقذف لهذا السائق الملتزم، فأرجو من الاخوة في الإدارة العامة للمرور اتخاذ أقصى العقوبات المسموح بها تجاه هؤلاء المستهترين الذين يعرضون حياة الاخرين للخطر.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث