جريدة الشاهد اليومية

د. محمد الدويهيس

د. محمد الدويهيس

مجالس

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

مبنى مجلس الأمة والاقتصادي البخيل

الجمعة, 21 أبريل 2017

عندما تمر بسيارتك على شارع الخليج العربي يلفت نظرك العديد من المباني الشاهقة والمهمة والعزيزة على نفس المواطن الكويتي بعض هذه المباني رمز لتاريخ الآباء والأجداد والبعض الآخر لمؤسسات الدولة الحديثة المهمة والتي تمثل البعض منها السلطة التنفيذية مثل مبنى مجلس الوزراء ومبنى وزارة الخارجية ومبنى الأمانة العامة للتخطيط والتنمية ومبنى مؤسسة البترول الكويتية بالاضافة إلى مبنى السلطة التشريعية مجلس الأمة «مجلس الشعب»،أضف إلى ذلك بعض المباني الحديثة والمحدثة لبعض الهيئات والمؤسسات الاقتصادية والثقافية.
وعندما تتوقف عند الاشارة المقابلة لمبنى مجلس الأمة وتنظر لهذه المبنى الفخم وخاصة بعد استكمال بناء المبنى والملاحق التابعة له والمخصصة أغلبها مكاتب لأعضاء مجلس الأمة المحترمين،يتبادر لذهن المواطن الغيور على وطنه هل يستحق هؤلاء النواب والأعضاء ما تم صرفه من أموال طائلة على هذا المبنى خاصة في ظل سياسة التقشف وفي ظل التردي في الأداء والخلاف الدائم بين أعضاء مجلس الأمة والحكومة مما أدى إلى التأخر في اقرار المشاريع والقوانين وأدى بالتالي إلى عرقلة التنمية وتخلف الوطن؟
ويرى أحد الاقتصاديين البخلاء بأنه من الأفضل والأجدى أن يخصص مبنى مجلس الأمة لإحدى المؤسسات المنتجة الحكومية أو الخاصة وأن يتم استئجار مبنى مؤقت لمجلس الأمة معللا ذلك بأن مجلس الأمة أصبح مجلساً مؤقتاً بسبب تعدد حالات الحل والابطال خاصة في السنوات القليلة الماضية، وكذلك بسبب طول الاجازة البرلمانية التي يتمتع بها أعضاء المجلس، والأهم من ذلك كله عدم الجدوى الاقتصادية من تخصيص أرض ومبان فخمة ومكلفة في ظل أداء ضعيف وانتاجية متدنية لهذا المجلس. وتوقع هذا الاقتصادي البخيل أن صفة الحل والابطال ستلازم المجلس في المستقبل،ويقترح تأجير مبنى مؤقت وصغير يتناسب مع عمر المجلس وانجازاته، فكرت في هذا الاقتراح قليلا ووجدت أن به بعض المنطق الاقتصادي المشوب بالظلم وعدم الانصاف، ولكن اذا كنا عادلين في قراراتنا الاقتصادية البخيلة فان العديد من المباني الفخمة والمهمة ليست فقط المتواجدة بشارع الخليج بل المنتشرة بمناطق الكويت المختلفة وخاصة في منطقة جنوب السرة، هذه المباني الضخمة والمكلفة حسب منطق الاقتصادي البخيل يجب أن تتحول إلى مبان صغيرة ومؤقتة، فهل يجوز ذلك؟ الاجابة متروكة لأهل الاختصاص من أصحاب السياسة والادارة والاقتصاد.
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث