الأحد, 16 أبريل 2017

الفن رسالة إنسانية .. فلا تشوهوها

للفن دور كبير في التطور الإنساني، وربما يكون له الدور الأكبر في التربية وتوجيه الناس ومخاطبة العقول والضمائر.

وكم من قضية تألقت وانتشرت بسبب عرضها فنياً، وكم من مظلوم تعاطف معه الناس وانتصروا له حين رأوه متجسداً في عمل فني عظيم.
أنا شخصياً، كنت من أشد المنتقدين لضرب اميركا مدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين بالقنبلة الذرية، لكن بصراحة شديدة- عندما شاهدت فيلم بيل هاربر، الذي يصور وحشية العدوان الياباني على الأسطول الأميركي، غيرت رأيي، وتعاطفت مع الاميركان، وتفهمت أسباب استخدامهم للقنبلة الذرية.
ولكن الفن عندنا، للأسف الشديد، صار أسلوباً للشهرة الرخيصة، والميوعة المرفوضة، فعندنا مثلا إعلامية لا ترى في الحياة غير الأضواء، ولا تعرف من الفن غير مجرد الظهور على الشاشة، بغض النظر عن قيمة ما تقدمه للناس.
اما طريقة كلامها فقد صارت مثاراً للسخرية للناس أجمعين، حين إن التصنع مرفوض ذوقياً واجتماعياً وانسانياً، وحتى إن وجد بعض المعجبين به لفترة معينة، فان السحر سوف ينقلب على الساحر ويشمئز الناس من هذه التصرفات غير المقبولة.
وللأسف فإن هذه الاعلامية تتحدى أعراف مجتمعنا الكويتي المحافظ، وتظهر بملابس لا تتكيف أبداً مع طبيعة مجتمعنا ولا تقاليده.
اتمنى لو أن نعيد النظر بالتعامل مع هؤلاء الفنانين والفنانات الذين يسيئون الى صورة الفن الكويتي الجميل.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث