جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 26 مارس 2017

تهنئة من القلب بترقية الفريق سليمان الفهد

قرر مجلس الوزراء اعتماد ترقية الفريق سليمان الفهد من وكيل لوزارة الداخلية الى مستشار بدرجة وزير وبهذه المناسبة ازجي اسمى التهاني القلبية للفريق سليمان الفهد على هذه الترقية فهي تتويج لمسيرة حياة انجازية من جهة وتأكيد امتياز هذه الشخصية الكريمة الانسانية الوطنية التي كانت دوما موضع احترام وتقدير الجميع وحينما تتحدث عن الترقية بهذا المستوى ومدى الثقة الأميرية السامية بالمسيرة الوظيفية الانجازية للفريق سليمان الفهد تجده كان على وجه الدوام مواطنا متمسكا بروح الوطن والوطنية والمواطنة ومسؤولا دؤوبا عن متابعة مسؤولياته بكافة تفاصيلها القانونية والاخلاقية دون تجاوز عن المبدأ الاساسي وهو قيمة المواطنة في ظل الثوابت الوطنية التاريخية للهوية الكويتية بكل خصائصها وتقاليدها، بنى الفريق سليمان مسيرة حياته الانجازية في وزارة الداخلية على احترام قيمة الرتبة العسكرية التي يحملها ورسخ في ذهنية المرؤوسين أن اللباس العسكري والرتبة تعبير أخلاقي وانساني لهيبة الدولة ولا ينفصل الالتزام بهيبة اللباس والرتبة سواء داخل الوزارة أو خارجها وكرس في حياته أن الكويت دولة قانون ودولة سيادة مبدأ القانون وقد تناقل الناس ممن يعرفون الفريق سليمان انه تعرض لمواقف من بعض المقيمين فلم يستخدم منصبه للتنكيل الشخصي بالمعتدي بل تصرف كأي مواطن يتعرض لتجاوز شخصي مخالف للقانون، وهناك إدارات متخصصة بوزارة الداخلية تتولى اجراءات التعامل التنفيذي للقانون وهذا في الحقيقة درس للمرؤوسين الجدد بأن المسؤول القيادي لا ينكل بالطرف المقابل اعتمادا على المستوى التنفيذي للرتبة بل بناء على أصول التعامل القانوني وهذا تأكيد من الفريق سليمان الفهد على أن هيبة الدولة تستند بشكل رئيسي على مقياس معدل قيم الالتزام الذي تقدمه الشخصية المنتسبة لوزارة الداخلية. لهذه الأسباب جاء تأكيد الترقية الأميرية السامية التي تمسك بها وزير الداخلية واعتمدها مجلس الوزراء لترقيته من وكيل لوزارة الداخلية الى مستشار بدرجة وزير. مسيرة الحياة الوظيفية لسيادة الفريق تزخر بانجازات كثيرة فلو بدأنا بالموضوع الاساسي وهو المجتمع والانسان فإن الفريق اكد على تحقيق الامن للمواطن من خلال المجتمع والمجتمع من خلال المواطن دون تمييز بين المواطن والمقيم لان الضرر الذي يقع على الانسان والمجتمع يصدر من انسان ولا يتعلق حصرا بجنسيته، كذلك رسخ كقيادي في وزارة الداخلية مبدأ المتابعة الحثيثة لفاعلية الاداء اليومي لقيادات وادارات واقسام وزارة الداخلية من خلال الجولات الميدانية التفتيشية لان وزارة الداخلية هي الوزارة التنفيذية الاكبر في كل دولة. وزارة الداخلية وزارة حيوية تقع في الخط الاول من المواجهة مع جميع المشكلات من كافة الوزارات ومن المجتمع ومن المحيط الخارجي للكويت وهذا يتطلب يقظة في كل ساعة ودقيقة لاداء منتسبي وزارة الداخلية لهذا كرس الفريق جل اهتمامه على أن أداء الادارات والاقسام يحتاج الى متابعة وتقييم كل ساعة وتوجيه معنوي واداري وسيادي وقانوني واخلاقي، كذلك رسخ اهم مبدأ في الدور الانساني لوزارة الداخلية فهي ليست جهازاً عقابياً أو مؤسسة مجابهة المجتمع وهناك حقوق للانسان سواء كان هو مصدر الخطأ أو هو ضحية الخطأ ففي الحالتين القانون يقرر الضرر واتجاه الحق العيني والمعنوي، كذلك هناك معاملات خاصة بالمواطنين والوافدين والموظفين الدوليين ووزارة الداخلية حريصة على انجاز المعاملات للمجتمع. كرس مبدأ احترام منتسبي وزارة الداخلية لانه قد يترتب عليه حقوق لذلك كان يوجه الادارات المختلفة بأن الكويت ينبغي أن تبقى الواجهة الحضارية الاخلاقية لتحقيق وشائج العلاقات. هذا غيض من فيض في ترقية الفريق من وكيل وزارة الى مستشار لوزارة الداخلية بدرجة وزير وبالتالي بات في منصب تنفيذي يسمح له بتحقيق رؤية الحكومة الافضل أداء لوزارة الداخلية لذلك يرقى الفريق سليمان الفهد مستشارا برتبة وزير هذا تقدير من وزير الداخلية لشخصه بارك الله به وبوزير الداخلية وشكرا لصاحب السمو على الثقة السامية بترقيته وان شاء الله ستكون الكويت آمنة محفوظة من كل شر.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث