جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 15 ديسمبر 2016

الطبقة الوسطى صوت الديمقراطية

يطلق اسم الطبقة المتوسطة على فئة المجتمع التي تقع في اوسط الهرم الاجتماعي، فهي الطبقة التي تأتي اقتصاديا واجتماعيا بين الطبقة العاملة والطبقة العليا، ويختلف مقياسها باختلاف الثقافات والمجتمع ذاته.
فالمجتمع الكويتي هرمه الاجتماعي مقسم إلى طبقة وسطى وطبقة عليا حيث يعد هذا التقسيم سببا رئيسيا لاستمرار ممارسة الديمقراطية، ولكن هل سيستمر هذا التقسيم ام سيحارب من اعداء الوطن وعشاق الاموال غير المشروعة؟
برأيي اذا لم نستطع محاربة الفساد لن يستمر الهرم على ما هو عليه وسوف نصبح كالدول الأخرى المنعدمة فيها الديمقراطية وصوت الحق، ميزانها معوج لصالح الغني دائما.
يجب ان نعلم أن الطبقة الوسطى من اهم الطبقات فهي طبقة التنمية تسحب الطبقة العاملة وتدفع الطبقة العليا، فعلينا الا نستهين بها ونحافظ عليها فهي صوت المجتمع وصوت الضعيف والقوي ومن يريد محوها «يخافها»، لذلك سوف نقف في ازواركم بديمقراطيتنا التي هي سلاحنا لتعديل اعوجاج البعض عن أداء دورهم وواجباتهم.
في الختام احب ان ابارك للنواب ورئيس مجلس الوزراء والوزراء متمنية لهم التوفيق والثبات والقوة في المرحلة المقبلة.
• مرحلة مستقبل الكويت.
• لا مزيد من الاعوجاج.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث