جريدة الشاهد اليومية

السبت, 15 أكتوير 2016

طار المجلس

في مسرحية قطرية تعرض في قطر اسمها طار الوزير بطولة الفنان عبد العزيز جاسم وعندنا بالكويت طار النائب.
طبعا بالديوانية قاعدين الشباب ويسولفون وصار حديثهم حديث الشارع الكويتي هالايام وهو حل مجلس الامة واحد يقول راح يحلونه والثاني يعاييه ويقول ما راح يحلونه وراح يكمل مدته، وواحد قال يعني هذي غير سالفه كل استجواب استجوابين ينحل وكل واحد يقول الى براسه وواحد من الشباب قاضب جريده يقرا تصريح نائب انه بيحلونه وهذا انا قاعد اشيل اغراضي، وعلى الطاري في برنامج حواري عجبني كلام بوتركي يوم قال ليشيخلون المواطن ينتخب بالصيف خلوه بالبراد عشان يكون التصويت بارد ويدفى مع النجاح وهو يحتسي القهوه.
ما شاء الله يعجبني تكتيك المسؤولين في الحكومة انهم ما يفاجؤنا بسرعه لأ ... اذا بيطلعون قرار وفيه راي عام يقطونه بحضن الشارع الكويتي وبأذون الدواوين والناس تعلج فيه اسبوع اتكلم عنه واخذ التكهنات والاشاعات الى ان يتم هذا الموضوع واقرب مثال البانزين.. الكهرباء .. وووو....
هم الجماعه يعتبر مثل استفتاء يسوونه بس استفتاء شفوي تسميع يعني ما في ورقه وقلم لأ سؤال وجواب.. واعتقد ممكن يتخذون القرار من عدمه على صدى الاستفتاء في الدواوين والشارع الكويتي والصحافة.
طبعا موضوع البانزين الـ 75 لتراً يعني ما يعادل 7 دنانير زعلت ناس وايد على المجلس بعضهم قال حنا مو طراررين يا تعطونا حسبه مثل الاوادم يا بلاها ويمكن في نائب قال بنحل هالموضوع واستلموه هالعالم كم يوم والله يستر عليه في الانتخابات القادمة وغيره وايد من النواب.
وبما انا حنا في صدد الكلام بالدوانية عن حل مجلس الامة انا قعدت اسال واحد من الربع شحقه بيحلونه اعتقد استجوابات عاديه يمكن تمر عادي ياما استجوابات وصلت لطرح الثقة وما صار طرح ثقه ومرت بسلام، جان يعطيني نظره رفيجي بوخالد ويقولي شوف
حنا ربعنا اذا بيحلونه بحلونه فلهم ايضا الحكومه ما شاء الله عليهم المسؤولين بالحكومة لهم طريقتهم واسلوبهم بالحل.
عموما ايضا حنا نتمنى ان كان في حل ويبي وتصير انتخابات يديده وخصوصا من النواب الحاليين قبل لا يفتر على الدواوين يشوف شنو انجازاته ومقترحاته وقوانينه إلى قدمها للمجلس طوال الفترة السابقة اما اذا كان من الناس إلى ما سمعنا صوته بالمجلس انا اقترح انه يقص الحق من نفسه وما يد شاو انه يكون من الناس إلى صوتوا بما يسمى ضد مصلحة المواطن يعني بالعربي الناس زعلانه عليه وهم يقص الحق من نفسه وما يدش.. وإلي راجع نفسه من النواب السابقين او إلي قاطعوا الانتخابات يرجع لنا بطرح يقنع الناس برجعته وانه كسر المقاطعة ورضخ للامر الواقع ودش ايضا في وجوه شابه عليها دراسة الساحة في الكويت عشان يسبح به التيار السياسة الكويتية ويتخذ القضايا الصحيحه مو لدغدغة الشارع ولكن لمصلحة الكويت.
الله يوفق الجميع وايضا الحكومة عليها ان تبعد قضية العلاج بالخارج عن الحسبة السياسية وعدم اللعب بالقضايا الطائفية لان كلنا بيت واحد وارجوكم ابتعدوا عن قضية البدون لان من بطلت عيني وانا اسمع انها بتنحل وكل نائب يعد البدون بحل قضيتهم وانا اعتقد انها قضية سيادية لا احد يلعب بمشاعر الناس.
واليوم الحكومة لابد انها تعمل على اعادة جدولة في اختيار بعض الوزراء، يعني في وزراء جدا محترمين وخلوقين بس قد يكون الكرسي اكبر منهم. وفي وزراء ما شاء الله عليهم نشكر الحكومة انها وضعتهم بالوزارة وعطوا كرسيهم حقه ونور الكرسي فيهم والناس استحسنت اداءهم وعملهم.
بالاخير الكويت ومصلحتها فوق كل شي .....

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث