جريدة الشاهد اليومية

السبت, 10 سبتمبر 2016

بورتريه

بورتريه معناه الصورة الشخصية، ويكون الوجه هو الموضوع الرئيسي في الصورة، وهو فن تصوير «شخصية» الشخص لا تصوير الشخص نفسه.

يحل علينا شهر ذي الحجة وفيه أعظم أيام السنة ويكاد العام الهجري يلفظ أنفاسه بسرعة ونحن لاهون بمشاغل الحياة وفيها من قدّم خيرًا لله والناس ومنها عكس ذلك، فهي صحيفتك أو صورتك البورتريه فصورها كما شئت أو تحب.
لو استرجعت ذكريات هذا العام - ولن تذكر تفاصيله طبعاً- فستجد انك قد قصرت في جوانب من حياتك أو عبادتك، فأحسن يحسن اليك، وحاول تجميل صورتك «الشخصية»، وخاصة اننا بحاجة دوماً إلى تقويم أعمالنا وتحسينها إلى الأفضل قبل أن ينتهي وقت الاختبار «فتقعد ملوماً محسورا».
ولا تنس أنه من فرج عن مسلم كربةً فرج الله عنه كربةً من كرب يوم القيامة، فما بالك بمن صعق الناس بقرارات تضيق عليهم عيشتهم كقرار زيادة أسعار البنزين والمتورطين بها الحكومة ونواب المجلس التي بانت بطولاتهم الكرتونية خاصة بعد أن رأوا الغضب الشعبي عليهم واستمرارهم بمسلسل الأداء الهزلي للمجلس.
وبالنهاية اذا كان فن البورتريه يصور شخصية «الشخص» فان أياً منّا قد رسم شخصيته أمام الناس، وسواء أكانت جميلة أو قبيحة فهي بريشتك.
«إنه لخير أن تدرس القديم لتستوعب منه منهجاً لك من أن تقفز طفرةً إلى التجديد» ليوناردو دافنشي.

• نكشة:
ارفع أسمى آيات التهنئة للأمة الإسلامية بقرب قدوم عيد الأضحى المبارك أعاده على الجميع بالخير واليمن والبركات.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث