الثلاثاء, 14 يونيو 2016

حاشية المعزب

في ما مضى لكل معزب، والمقصود به رب عمل او صاحب مال وسلطة، تكون حواليه بطانة تلتف وتعيش من خيره وتُدين له بالولاء والاخلاص وتحرص على ان يظهر معزبهم بأحسن صورة امام الناس وتحافظ على حسن صيته وسمعته ، وحين ذاك كان المعازيب يختارون حاشيتهم  بالشكل الذي يليق بهم وكانت لهم مهام محدودة لا تتعدى انجاز اعمال المعزب ، اما الآن تغير الحال واصبحت مهامهم ووظائفهم مختلفة، فمنهم من جعل من حاشيته مستشارين ومنفذي قرار ومنهم من يصل الى مرحلة أن يتخذ قراراً فيظن نفسه معزباً، وبعد أن ظن «الصبيان» بأنهم معازيب بدأت تظهر عليهم عقدة الآمر والمأمور وجعلوا لأنفسهم حاشية لتغطية ماضيهم الذي كانوا يعيشونه، وذلك يذكرني بالمثل «الروس نامت والعصاعص قامت».

هناك فرق بين البطانة الصالحة التي تدين لمعزبها بالولاء والاحترام المتبادل ولا تتصرف بما يسيء لمعزبها وتقدم له المشورة الصالحة وبين حاشية هالوقت والبطانة الفاسدة التي يتم اختيارهم حسب الأكثر نفاقا وتزلفا وهذا ما جعل وضع البلد في تردٍ مستمر لأن بعض المسؤولين بالاساس وضعوا في مناصبهم بسبب تزلفهم المستمر لمعازيبهم وليس لكفاءتهم ، محزن ما نمر فيه من انحطاط فكري وتدن بالمستوى وقمع للكفاءات التي تحاول ان تبرز تفانيها ونجاحها لان المشكلة عندما يكون صاحب القرار لديه نقص بالكفاءة لانه لم يصل بمجهوده العملي بل وصل من خلال معزبه الذي امن له ذلك المنصب لأنه تابع له، كل ذلك أدى إلى تفشي الفساد الذي يكاد يكون علنياً.


خارج السطر

في البداية نهنئ حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد وولي عهده الامين سمو الشيخ نواف الاحمد والشعب الكويتي اجمع بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، ادامه الله على الجميع بالخير واليمن والبركات .. نستذكر عاداتنا في هذا الشهر قديما ونرى كم كان جميلا ببساطته وروحانيته ونرى الآن عادات جديدة كلها تكلف وزخرفة لا معنى لها الا البذخ والبهرجة الفارغة التي اطفت من بساطة هذا الشهر الفضيل الذي تعودنا على لم الشمل العائلي فيه، وايضا نرى استغلال عصابات الارهاب التي توزع كوادرها بالشوارع لجمع التبرعات بحجة عمل الخير وعدم مراعاة فضائل هذا الشهر الكريم.

أبرار الصالح

أبرار الصالح

سطر كويتي

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث