جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 07 مارس 2016

وزارة اللا إنسانية

قبل أن اكتب هذه المقالة فكرت ملياً، لأنها تسلط الضوء على أداء الوزارة الوحيدة التي تتولى حقيبتها امرأة وعلى المستوى الشخصي أكنُّ لها كل الاحترام ولقد كنّا نتوسم بأن يكون أداؤها مشرفاً ويخلد دور المرأة في القيادة، لكن مارأيناه من تخبط وترد في مستوى العمل في تلك الوزارة التي تم تأسيسها بتوجيه من أمير البلاد المغفور له الشيخ عبدالله السالم، طيب الله ثراه، وعلى وجه التحديد في 14/12/1954م، بإصدار قرار من اللجنة التنفيذية العليا تحت رقم «ت 41/63» بإنشاء دائرة الشؤون الاجتماعية، سعيا لتحقيق الرعاية الاجتماعية لكل المواطنين، وتقديم الخدمات الاجتماعية لمن يطلبونها، وعلى وجه التحديد ذوو الاحتياجات الخاصة، ومن ثم توسع دور هذه الدائرة حتى أصبحت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، ما أثبتت أهميتها في المجتمع، لكن الآن ليس بالامكان السكوت والتجاوز عن كل تلك الممارسات السيئة وخاصة اتجاه القضايا الانسانية فهي أول من تمت محاربتها على يد الوزيرة، كما نستغرب بأن تكون سياسة هذه الوزارة التي تأسست لخدمة المجتمع ضد المبادئ الإنسانية فما نراه من تعسف تجاه دور الرعاية والايتام واجبارهم على ترك السكن وقطع رواتبهم وخاصة المرأة, هذا غير ابناء الكويتيات من المعاقين فقد نالهم ما نال غيرهم من التعسف والتجاهل لحقوقهم والمرأة المتزوجة من غير كويتي كانت تأخذ إعانة في السابق من الشؤون، أما في عهد الوزيرة المرأة فقد تم قطع هذه المعونة، ان كانت سياسة الوزارة أن تتضامن مع الحكومة والوضع الراهن للدولة والمتعلق بالعجز المالي كان من باب اولى تاجيل المشاريع الذي تنوي الوزارة عملها خارج الكويت بقيمة 15 مليار دولار افضل من ان تكون على حساب الفئات التي من اجلها تأسست تلك الوزارة، والمضحك في الامر أن الوزيرة شاركت في مؤتمر للقضاء على الفقر، وهي السبب الرئيسي في فقر أضعف فئات المجتمع في بلدها، أمر محزن فعلا أن تتغير أهداف تلك الوزارة وتفقد انسانيتها، وحتى على صعيد ادارة العمل التي هي ذراع رئيسية في دفع عجلة القطاع الخاص، نرى قرارات ظاهرها تضييق الخناق على تجار الاقامات وباطنها تعطيل العمل وإيجاد بيروقراطية ورتابة مملة، وأخيرا فاجأتنا معاليها ورفعت لنا الستار الذي طالما كنا نسمع عن تقربها او انتمائها الى الحركة الدستورية اما الان وبعد الموافقات التي منحتها لجمعية الاصلاح الاجتماعي والمعروف توجهها، فإن لم تصح تلك الاشاعات فإنها اثبتت ميولها لهذه الحركة والتي هي من رحم الاخوان المسلمين الذين ذقنا منهم ماذقناه، هذا تخبط صارخ يضاف للوزيرة وتجاوز لصلاحياتها وتعد على صلاحيات زملائها الوزراء، لانها بذلك تكون مكنت هذه الحركة من التوغل بشكل أوسع من خلال نشر فكرها إعلامياً، وأيضا اعطتهم الحق في انشاء المدارس والجامعات وفق مناهجهم التي كانت سبباً رئيسياً في كل تأزيم مرت به الكويت وايضا الدول العربية، ورد معالي وزير التربية يعد اعلاناً رسمياً بأن مامنحته ليس من اختصاصها وبذلك تكون تجاوزت الحد في صلاحياتها.

في الختام أوجه رسالتي لمعالي الوزيرة، أتمنى أن تعيدي النظر حول الفئات المحتاجة وان تشمليهم برعايتك وتكوني بلسما لهم لا ان تكوني سببا في تفاقم سوء وتدهور أحوالهم.                                               

خارج السطر

يحقق ميناء بنما في أميركا اللاتينية سنويا ما يزيد على 51 مليار دولار، أما ميناء سنغافورة، فيحقق دخلاً يزيد على 21 مليار دولار سنويا كعائد للخدمات فقط، وميناء جبل علي يحقق ايرادات سنوياً اكثر من 53 مليار دولار، أما موانئ الكويت الاربعة فتحقق ارباحا 2.5 مليار دولار نرى هنا الفارق الكبير في الأرباح، مع أن لدينا كل المقومات التي تجعلنا في المقدمة لكن قصر النظر وعدم جدارة ادارة الملف الاقتصادي لدينا هو مايجعلنا في تراجع مستمر، وتحت رحمة المصدر الوحيد للدخل، ويرتبط مصير ازدهارنا بحسب ارتفاع النفط أم نزوله.

أبرار الصالح

أبرار الصالح

سطر كويتي

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث