جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 25 أغسطس 2015

إلى الهيئة العامة للشباب والرياضة

كشفت تقارير صحافية أن القيمة المالية لصفقات أندية الدوري السعودي خلال فترة  الانتقالات  الصيفية الحالية بلغت نحو 100 مليون يورو، وذكرت صحيفة سبق السعودية أن هذه القيمة لنحو 131 صفقة تتنوع ما بين محلية وأجنبية، مضيفة أن منهم 35 لاعبا يشاركون للمرة الأولى في الدوري السعودي وبالتالي قيمة صفقات الدوري السعودي فقط اكثر من ميزانيتكم.. وصلت؟

ما المسوغ القانوني الذي استندتم اليه في تكليف الدكتور ملف نادي التضامن المغلق والمعلق منذ فترة طويلة بفعل فاعل؟ وكيف استطعتم إنهاء هذا الملف الشائك خلال أيام، رغم كل المحاولات السابقة من جميع الأطراف! ولماذا تحاولون الايحاء للشارع الرياضي بأن الدكتور هو من له الفضل الأول والأخير في إنهاء هذا الملف؟ وهل هناك من يتدخل لفرضه على كل إدارات الهيئة بالأمر المباشر لغاية في نفس يعقوب؟ هل هو عضو في مجلس الإدارة؟ واذا كان الجواب بلا، فما صفته، وهل يعلم أعضاء مجلس إدارة الهيئة بهذا التكليف؟ واذا كان مجلس الإدارة على علم بهذا التكليف؟ فما الحاجة الى وجودكم في المجلس؟ مجموعة تساؤلات اوجهها لرئيس المجلس ولكل عضو فيه، وليجب من يستطيع الإجابة رئيساً وأعضاء مجلس إدارة!

معارضتكم الشديدة لإقامة دورة الخليج في الكويت ومطالبتكم الاتحاد الكويتي بالاعتذار عنها قبل شهور مستغربة وغير مستساغة حتى من المقربين، واليوم بعد اعتذار الاتحاد الكويتي وردة فعلكم المخالفة لرأيكم السابق المعلن وبما معناه «تقام الدورة غصبن عليكم» اصبحتم تحت المجهر ومطالبين من كل الجماهير بتفسير ذلك، الناجح يرفع ايده!

انتفاضة الهيئة العامة للشباب والرياضة عندما علمت  باعتذار الاتحاد الكويتي عن إقامة خليجي 23 في الكويت كانت تتطلب ترتيبات تقنع الشارع الرياضي الكويتي الملتهب أساسا بكم هائل من المآسي المتراكمة على مر السنين ومنها استاد جابر ومجموعة من النماذج المزرية لأكثر من استاد هو بالأساس مركز شباب في الدول المجاورة، واقل شيء يقدم لنا كإعلام رياضي ولكل متابع لهذا الشارع هو وجود نائب المدير العام لشؤون المنشآت الشيخ حمود الصباح او من ينوب عنه وهو رسميا عيسى العون او رئيس قسم المنشآت او من ينوب عنه! وهذا لم يحصل، على الأقل للأحبة في دول مجلس التعاون المعنيين بهذه الدورة، لكن كل نواب الهيئة حضروا على المنصة بدون الشخص المسؤول، فهل يعتبر هذا ضحكاً على الذقون؟ على الأقل احترموا اسم استاد جابر.. وصلت؟ لا اعرف لماذا أشعر بأنها لن تصل!

قلتها في كل البرامج الرياضية وكتبتها في كل مكان، هذا الاستاد يجب ان يتحمل مسؤوليته جهة معينة، فإما ان تقوم الشركة بتسليمه لنا مثل ما يقول الدفتر والقلم او ترد فلوسنا، او يهدم من قبل الدولة ممثلة بالهيئة العامة للشباب والرياضة وتشيد بدلا منه مدينة رياضية متكاملة تكون على اعلى مستوى.. وصلت؟

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث