جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 22 يونيو 2015

نظافة اشارة المرور

تنظيم حركة المرور عن طريق الاشارة الضوئية نعمة وبدون هذه الاشارات من الصعب السيطرة على الحركة المرورية.
فعن طريق الاشارة الضوئية يسير السير بانتظام اتوماتيكيا وسلس وكل سائق يعرف ما له وما عليه.
في الماضي عندما كانت أعداد السيارات قليلة كان شرطي المرور هو من يقوم مقام الاشارات الضوئية فنراه يتحرك شمالاً ويميناً يوجه سائقي السيارات الى الوجهة الصحيحة والاتجاه المطلوب.
كما ذكرت اليوم الاشارات الضوئية حلت محل شرطي المرور ولكن هذه الاضاءة تتطلب تنظيفاً وخصوصا في جو الكويت الذي فيه 90% من أيامه أيام رياح مغبرة تتراكم الغبار على ضوء الاشارة بالكامل أو على نص الاشارة وعليه يكون من الصعب ترى ضوء الاشارة خصوصا ان قوة شمس الكويت أقوى من ضوء الاشارة.
وأنا اتساءل: من المسؤول عن تنظيف هذه الاشارات وهل المرور لديها جهاز صيانة يقوم بتنظيف ما علق من غبار داخل الاشارة الضوئية وازالة ما علق بها من الغبار الذي غطى الجزء الأكبر من ضوئها؟
اعتقد كل ما يحتاجه مسؤول الصيانة هو وانيت أو سيارة يضع بها خزان من الماء ومضخة لغسيل هذه الاضاءة وهذا غير مكلف وبهذه الطريقة نستطيع تنظيف جميع اشارات المرور في الكويت خلال يومين تعمل على الأقل مرتين في السنة.
هل نرى الاشارات الضوئية خالية من الغبار العالق بها ونظيفة؟
اذا كان هذا مستحيلاً على مسؤول الصيانة اقترح بان يكلف بالمسؤولية عن هذه المهمة محافظ المنطقة أو المختار وعلى مسؤولي المرور المتابعة والتعاون معه الجهة المسؤولة التي كلفت القيام بعملية التنظيف.
وكل اشارة وانتم بخير.

الأخير من نوري مساعد الصالح

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث