جريدة الشاهد اليومية

الجمعة, 10 أبريل 2015

سجل يا تاريخ

كعادتها مملكة البحرين تنجح بوضع حجر الاساس لدورات الخليج الرياضية في كرة القدم بعد ان اطلقت مبادرتها الثانية لاقامة دورة الخليج الاولى للاعلاميين لتكون رديفة للدورة الام بطولة كأس الخليج العربي التي انطلقت في نسختها الاولى من بلاد ديلمون لتؤكد بصمتها التاريخية في عالم المستديرة في خليجنا المعطاء وكان لي شخصيا شرف ترؤس وفد الكويت الذي شارك في باكورة دورات الخليج للاعلاميين التي احتضنتها المملكة بمشاركة كل دول مجلس التعاون وهنا يسجل التاريخ الرياضي هذه المشاركة الفعالة ويعيد التاريخ نفسه بتسجيل البحرين انها ?ول من يرعى ويحتضن الدورات الخليجية في كرة القدم وقد سجلت الدورة نجاح غير مسبوق وبلغت اوج توهجها من الناحية التنظيمية والفنية والاعلامية ولم يكن اشد المتفائلين ان تخرج هذه الدورة بالمستوى الذي ظهرت به لاسباب كثيرة اولها الاهتمام والرعاية من نائب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة الشيخ خالد بن حمد الخليفة الذي سخر كل الامكانات لتأسيس هذه الدورة وصاحب فكرتها وثانيها الاحترافية التي ظهرت بها لجنة الاعلام البحريني بقيادة الزميل المتألق محمد قاسم وزميله عمر بو كمال رغم ان عمر هذه اللجنة لايتجاوز العام ونصف العام وثالثها الامبراطورية الاعلامية الرياضية في البحرين التي سطع نجمها في هذه الدورة ونقلتها الى مصاف الدورات الكبرى ورابعها الاتحاد الخليجي للاعلام الذي كان مفاجأة بقيادة رئيسه العماني سالم الحبسي بعد سباته في العسل ردهة من الزمن لكنه نفض الغبار عن نفسه  لعب دوراً بطولياً في مشاركته الايجابية وخامسها الجماهير الغفيرة التي حضرت بصورة غير متوقعة وكانت علامة فارقة ونادرة وغير مسبوقة وكانت الصالة ممتلئة عن اخرها في كل ايام البطولة الثلاثة واخرها تضامن وتعاون اللجان الاعلامية الخليجية التي ساهمت بتواجدها وحضورها اللافت. لقد كانت بطولة ناجحة بكل المقاييس وما هو قادم سيكون افضل خاصة وان البحرين ستستضيف النسخة الثانية ثم تتنافس اللجان الاخرى للحصول على شرف تنظيم النسخ التالية عن طريق تقديم ملفات اسوة بما هو معمول فيه في البطولات الكبرى وكل هذا سيسجله التاريخ الرياضي الخليجي باحرف من نور وسجل يا تاريخ.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث