السبت, 27 ديسمبر 2014

كيف تقنع الآخرين بأفكارك؟

في المقال السابق تناولت التفكير وأهميته، وفي هذا المقال سوف أتناول كيفية اقناع الاخرين بأفكارك دون حدوث النقاش السفسطائي الذي لا يؤدي إلى نتيجة ايجابية في نهايته، وهناك العديد من العلماء الذين اهتموا بكيفية اقناع الآخرين بالأفكار ولعل من اهمهم العالم «فليب هسيكت» مؤلف كتاب «كيف تقنع الآخرين بأفكارك».
ان مهارات الاقناع هي واحدة من القدرات الأكثر أهمية في  العصر الذي يتسم بالسرعة الفائقة في الوقت الذي يحتاج فيه الانسان إلى الدعم والمعاونة من قبل الآخرين، بالفعل أصبح العالم قرية صغيرة ولكن ما فائدة هذه القرية اذا عاش أفرادها بمعزل عن الآخرين.
الجدير بالذكر أن المناقشة المقنعة لها أسس علمية في ممارستها ولها عناصر للاتصال، وهي عبارة عن مرسل ومستقبل ورسالة فأنت المرسل والمستقبل هم من تريد اقناعهم والرسالة هي الفكرة التي تريد اقناع الآخرين بها، وهي أهم عناصر الاتصال، فهل سبق وانهزمت في مناقشتك وشعرت أن الحق معك لكنك لا تعرف كيف توصل وجهة نظرك، هل سبق وتحولت مناقشتك إلى معركة كلامية ربما تطورت إلى معركة بالألفاظ والتشابك بالأيدي، هل شعرت يوما أن الطرف الآخر في النقاش معك خرج صامتا لأنه فقط يريدك أن تسكت وليس لأنه مقتنع بكلامك؟ وعندما لا يمتلك الفرد ?لسلطة على الآخرين فان عليه أن يبحث عن طرق بديلة للاقناع وكسب التأييد، ولكي تقنع الآخرين عليك أن تعرف من المتلقين ؛ من هم، ولماذا يفكرون على هذا النحو؟ إن القيام بذلك يجعلك تستطيع أن تبني اتصال انساني قوي معهم بالاستناد على أدلة قوية لاثبات أن وجهة نظرك هي الأصح وحتى تقنع الآخرين بفكرتك يجب الالتزام بالتالي:
- اقترب من عالم الآخرين ويجب ان يشعروا انك متواضع ومثلهم وليس في مقام اعلى منهم.
- ابتسم اثناء الحديث لان الابتسامة في حد ذاتها تقنع الآخرين بأنك انسان متفائل .
- استخدم الأدلة والحجج، اشرح للآخرين كيف أن أفكارك ومقترحاتك من الممكن أن تكون أكثر الطرق فعالية في التنفيذ.
- أوجد الحلول الواقعية،  ان القدرة على مساعدة الآخرين في حل مشكلاتهم والوفاء باحتياجاتهم من أهم الوسائل التي تمكنك من كسب التأييد، فعليك أن تعرف أن الأفراد لا يركزون الا باهتماماتهم وبأنفسهم أولاً قبل الآخرين فاذا استطعت أن تثبت أن فكرتك هي الفكرة الأكثر نفعا سيميل الأفراد بشكل أكبر لقبولها.
- قم بتسويق نفسك بعرض انجازاتك على سبيل التأكيد وليس الفخر والاعتزاز.
- اكسب ثقة الآخرين عن طريق صدق القول والفعل.
- حدد قنوات الاتصال الفعالة لتبدأ بها لشد انتباه الآخرين، فمثلا اذا اردت ان تقنع صغار السن بفكرة فلابد من معرفة بؤرة الاهتمام لتبدأ منها، كالحديث عن مباريات كرة القدم
او بعض الموضوعات المحببة لديهم .
- جودة الرسالة التي تقدمها، ان أي رسالة اتصالية تتكون من بناء سواء أكانت كلمة
أو مقال فلابد أن يكون لها بناء قوي، ومن الناحية اللغوية يعتبر التكرار من الأبنية الناجحة للرسائل، احتفظ بالنقاط الأكثر قوة في نهاية الحديث بحيث تظل عالقة في أذهانهم عقب الانتهاء من القاء الخطاب.
- ركز على مدى استفادة الآخرين من الفكرة .
- احرص على مجاملة الأفراد عندما يحسنون صنيعا، وابحث عن الأشياء محل الفخر لديهم،عندما تجامل مستمعيك سيدركون أنك متفهما لقدراتهم ومزاياهم عندها سيشعرون بمزيد من التقدير نحوك وأكثر تفتحا لكلماتك.
- اكتسب الثقة ان الأفراد يميلون إلى الثقة في الخبراء والاستماع إلى خبراتهم فكلام الخبراء في رأي الكثيرين صواب لا يحتمل الخطأ، لذا في امكانك الاستعانة بالخبراء أثناء النقاش أو ذكر العناصر التي تلقى دعما لدى الخبراء والمتخصصين.
- اختر التوقيت المناسب أنت في حاجة إلى الاستعانة بحاستك السادسة لاختيار التوقيت المناسب للحديث إلى مستمعيك، تجنب الحديث إلى الأفراد واغراقهم بالأوامر في أوقات القلق والأزمات.
- كن فريدا متميزا فيما تقول، من أبسط قواعد الاقتصاد كلما كان الشيء نادرا كلما ارتفع ثمنه. اجعل أفكارك تبدو نادرة وفريدة أمام الآخرين وستجد الآخرين أكثر استماعا اليك.
- كن واثقاً، عليك أن تكون على يقين تام بكل ما لديك من أفكار قبل أن تبدأ في اقناع الآخرين بها، فاذا كان لديك أدنى شك فيما تقول فاعلم أن ذلك سيبدو واضحا أمام مستمعيك
- استخدم الدبلوماسية والديمقراطية في الحوار .
- اهتم بمشاركة الاخرين وجدانياً في تعبيرات الفرح والحزن عن النقاش .
- لاتقل شيئاً لاتستطيع تنفيذه حتى يثق فيما يستمع اليك في انك تنفذ ما تقول.
عزيزي القارئ الالتزام بهذه الخطوات سوف يتيح لك فرصة كبيرة لاقناع الاخرين بفكرتك، مع تمنياتي بالتوفيق.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث