جريدة الشاهد اليومية

السبت, 29 نوفمبر 2014

أحبك.. ليست مجرد كلمة

الحب بدأ مع بداية الخليقة ولقد تغنى به الشعراء والفنانون في مختلف الأماكن والأزمان، وتوجد العديد من القصص والحكايات المشهورة بالتراث مثل قيس وليلى وعنتر وعبلة وروميو وجولييت.. إلخ.
وقد اختلف الناس منذ القدم في تعريف معنى الحب فنجد الحب عند الفنانين هو فن معاملة الشخص المحبوب برقة وجمال، ولقد احتار علماء الاعصاب في تعريف الحب  فهو يمثل لهم معادلة عصبية غير مفهومة، وربما ظاهرة كهربائية، وتوصل الباحثون إلى أن الدوائر العصبية التي ترتبط بشكل طبيعي بالتقييم الاجتماعي للأشخاص الآخرين تتوقف عن العمل عندما يقع الإنسان في الحب، وقال الباحثون إن هذه النتائج قد توضح أسباب تغاضي بعض الأشخاص عن أخطاء من يحبون، ومن منظور علم النفس نجد ان الشخصية تخضع بشكل كبير للمحبوب  ولا ترى فيه سوى الايجابيات ف?ط. 
أما الحب من وجهة نظر الفلاسفة كما اشار افلاطون هو الذى لا يبنى على مصلحة أو فائدة ولا ينتهي مع الشهوة أو تحقيق الرغبة وعرف ذلك  بالحب الأفلاطوني كما أن الحب عند الأدباء هو الذى يقتحم قلب المرأة والرجل دون استئذان، وهناك مقولة مشهورة للكاتب العالمي شكسبيرعن الحب وهي أن الحب أعمى وان المحبين لا يرون الحماقة التي يقترفونها.والحب هو العاطفة الوحيدة التي تجمع بين الألم والفرح في ان واحد.
فكلمة أحبك يجب الا تقال  في أي وقت ودون وعي وإدراك لمعناها الحقيقي فهي تمثل وقود الحياة وكل ما تحويه العاطفة الوجدانية النبيلة لدى الانسان من مشاعر وأحاسيس جياشة وقد تكون هذه الكلمة اقل تعبيراً عما بداخل المحب الحقيقي.
فتمهل كثيراً عزيزي القارئ قبل أن  تقول احبك لأنها بمثابة عقد والتزام عاطفي وأدبي تجاه  من تحب  وحتى تكون الكلمة غالية يجب الا نقولها دون الاحساس الحقيقي بها، فإذا شعرت مع شخصية  بالحنين واللهفة  في اللقاء والحزن عند الفراق والراحة والمشاعر تجاهها وشعرت بصدق ان حياتك بدونها مستحيلة وتتمنى أن تبقى معها طوال حياتك ولا تعرف ما سبب ذلك ولا تريد  من هذه الشخصية أي شيء سوى ان تراها سعيدة  فعندها قل لها كلمة أحبك.


 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث