جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 21 أبريل 2019

سرّايات الاستجوابات

وهبت سحب الاستجوابات! حيث بدأت تتراكم سحب الاستجوابات للحكومة! في هذه المرة الاستجوابات سرايات وسحب ركامية غير متوقعة فيها برق ورعد ويمكن أن تسفر عن أمطارغزيرة! الأمطار التي تهطل على الكويت غير مرحب بها عند البعض من المواطنين بسبب ما نتج عنها من دمار للسدود والطرق وتعطيل للمرافق العامة.
سحب الاستجوابات القادمة بعضها مصطنع والبعض الآخر حقيقي!! بعضها يسير مع الرياح والبعض الآخر يسير ضد الرياح.
والخوف كل الخوف أن يحصل التصادم وتكثر البروق وتتصاعد أصوات الرعود، مما يؤثر ذلك نفسياً على أطفالنا!!رجال المستقبل وقادة خطة التنمية ورؤية الكويت 2035.
فالسحب الاستجوابية ستشمل أموال الأجيال القادمة والطرق السريعة والدفاع والداخلية والاعلام وشؤون مجلس الوزراء ورئاسة مجلس الوزراء.
لقد تحركت هذه الاستجوابات ونهضت من مرقدها في أقل من 24 ساعة، انها تدل دلالة واضحة على عدم استقرار الأحوال الجوية والظروف المناخية وتقلبها المفاجئ.
هل هي المزاجية الاستجوابية؟! والنفس الاستجوابية؟! ومن المحرك والمثير لها؟! هل أصبح أعضاء مجلس الأمة مسيرين ولا يملكون قراراتهم؟! أم أن صبر بعض الأعضاء قد نفد بسبب سوء الأجواء الحكومية؟!
فمن يا ترى المتسبب في هذه السحب والسرايات الاستجوابية العاصفة؟! وهل تهدف لخير البلاد والعباد أم أنها تهدف لمصالح خاصة؟!
القادم من الأيام سيكشف لنا سر هذه السحب البركانية وما يصاحبها من رعد وبرق!!
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث