جريدة الشاهد اليومية

السبت, 20 أبريل 2019

إعداد القيادات الإدارية

تطرقت في عدة مقالات سابقة إلى أهمية وضرورة إعداد القيادات الإدارية في الجهاز الحكومي .ومما يؤسفني أن الممارسات في الجهاز الحكومي والواقع تسير في اتجاه معاكس, لذلك تم في السنوات الأخيرة تعيين العديد من القيادات الإدارية بطريقة «براشوتية» بعيدة كل البعد عن مجال وتخصص الجهة الحكومية وكذلك فإن من تم تعيينه في هذه الوظيفة القيادية لا يحمل حتى الحد الأدنى لشروط التعيين في الوظائف القيادية!!حيث يكون التعيين بناء على الرغبة الشخصية البحتة للوزير سواءً كانت هذه الرغبة نابعة من شخصه أو مفروضة عليه من قبل بعض أعضاء مجلس الأمة أو بعض المتنفذين أوبعض التيارات الدينية والسياسية والقبلية والطائفية!!
النتيجة النهائية أن الجهاز الحكومي يصاب بالشلل والتخلف والخلافات على جميع المستويات الإدارية والتنظيمية وتختل موازين العدل والمساواة ومبدأ تكافؤ الفرص ويقع الظلم على الموظفين ويسوء الأداء وتنخفض الإنتاجية ويزيد عدم الرضا الوظيفي وتزيد التعاسة بين العاملين بالجهاز الحكومي.
إننا في أشد الحاجة لإنشاء جهة مركزية متخصصة في إعداد القيادات الإدارية في مختلف التخصصات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمالية والاستثمارية والتربوية والإدارية والأكاديمية والفنية المتخصصة على أن تقوم على إعداد هذه القيادات طواقم وكوادر علمية متخصصة وخبرات علمية وعمليةفي مجال إعداد القادة في الجهاز الحكومي.
أرجو أن نرى مركزاً متخصصاً في إعداد القيادات الإدارية مدعوماً من أعلى المستويات السياسية بالدولة لأننا تخلفنا بما فيه الكفاية!!
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث